إنفوجرافيك: 73 مليار حجم التجارة بين السعودية والإمارات

تعتبر العلاقات التجارية والاقتصادية بين الإمارات والسعودية، الكبرى بين مثيلاتها في دول مجلس التعاون الخليجي، فيما تعد الإمارات واحدة من أهم الشركاء التجاريين للسعودية على صعيد المنطقة العربية بشكل عام، ودول مجلس التعاون الخليجي بشكل خاص، حيث يعد حجم التبادل التجاري بين الجانبين الأعلى بين دول مجلس التعاون الخليجي. وتعد السعودية أكبر شريك تجاري للإمارات على مستوى منطقتي الخليج والعربية، وشهد التبادل التجاري بين البلدين قفزة كبيرة خلال السنوات الخمس الماضية، حيث ارتفع حجم التجارة بين البلدين من 63.4 مليار ريال عام 2012 إلى 73.7 مليار ريال العام الماضي.

ووفقا للتقرير الإحصائي السنوي لوزارة الاقتصاد الإماراتية في 2016، حلت السعودية في المرتبة الثانية من حيث الشركاء التجاريين للإمارات لقيمة الصادرات غير النفطية بـ 15.3 مليار درهم، وبنسبة 9.5% من حيث إجمالي الصادرات. وتأتي الإمارات في طليعة الدول المستثمرة في السعودية باستثمارات تخطّت 30 مليار، تغطي 16 قطاعا من أهم القطاعات والأنشطة الاقتصادية، قطاعات المقاولات والعقارات، ويوجد نحو 32 شركة ومجموعة استثمارية من الشركات والمجموعات الاستثمارية الإماراتية تنفذ مشروعات استثمارية في السعودية.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا