صورة: تركية دخلت في غيبوبة.. وخرجت منها روسية!

في ظاهرة لم يجد لها الطب تفسيرا دقيقا حتى اليوم .. تتجلى بين الحين والاخر قصص لأشخاص دخلوا في حالة غيبوبة بعد تعرضهم لحوادث وصدمات في الرأس، وعند استيقاظهم بدأوا يتحدثون بلغة أخرى غير لغتهم الأم. وهذا ماحدث مع فتاة تركية أفاقت، من غيبوبة لتجد نفسها تتحدث اللغة الروسية بطلاقة رغم عدم معرفتها بها سابقًا. وتعرضت الفتاة التركية خديجة تاتلي أر “27 عامًا” والتي تمتلك مركزا للتجميل، إلى حادث سير قبل أربعة أشهر نقلت على إثره إلى قسم العناية المركزة في المستشفى، وظلت هناك لمدة 10 أيام في حالة غيبوبة كاملة، وبعد خروجها من المستشفى بفترة استيقظت في الصباح ووجدت نفسها تتحدث بلغة غريبة والجميع ينظرون إليها على أنها أجنبية.

وقالت تاتلي أر: “شعرت عندما استيقظت أن هناك شيئا غير طبيعي، ولكنني لم أتوقع أن هذا الشيء سيكون لغتي. ثم أدركت أنني أتحدث اللغة الروسية”. ولفت الدكتور أوزغور كايناك حاجي أوغلو أخصائي الجهاز العصبي إلى أن هذه الحالة تحدث نتيجة متلازمة اللهجة الأجنبية التي تظهر نتيجة تضرر مركز التنسيق بين عضلات الكلام والمخ، موضحًا أنه لا يشترط أن تكون اللهجة الروسية وإنما قد تظهر لهجة أخرى من أي بلد سواء الصينية أو لغة انجليزية أو ألمانية. أو أي لغة أخرى. لكنه لم يوضح كيف يمكن أن يتحدث شخص لغة أخرى غير لغته الأم – بطلاقة وهو لا يعرف عنها شيئا.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا