الرئيسيةإعلام إجتماعيشاهد: شركة “دوف” تعتذر بسبب هذا الإعلان
تويتر

شاهد: شركة “دوف” تعتذر بسبب هذا الإعلان

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

اعتذرت شركة  “دوف” المتخصصة في منتجات العناية الشخصية، في نهاية الأسبوع الماضي عن منشور دعائي شاركته على مواقع التواصل الاجتماعي، وخصوصاً أنها “لم تنتبه” لكيفية تمثيل النساء اللواتي يتمتعن ببشرة سمراء اللون، على حد قول الشركة. والإعلان كان عبارة عن صورة متحركة (GIF) حول غسول استحمام “دوف” والذي ظهر على صفحة “دوف” على موقع “فيسبوك” الجمعة، قبل أن تحذفه الشركة السبت.

ويُظهر مقطع (GIF) صوراً متتابعة ومتكررة لامرأة سوداء تخلع قميصاً بلون بنيّ غامق، ليكشف بعدها عن امرأة بيضاء ترتدي قميصاً بلون بيج، وتخلعه لكي تظهر بعدها امرأة ثالثة. وقالت الشركة في بيان: “هذا لم يمثل تنوّع الجمال الحقيقي، الأمر الذي تعتبره شركة دوف،  أمراً أساسياً في معتقداتها، وكان يجب أن لا يحصل هذا الأمر،” بحسب ما قالت الشركة في بيانها الأحد. وأضافت: “نعتذر بعمق وصدقٍ عن الإساءة التي تسبب بها، ولا نتغاضى عن أي نشاط أو صور تهين أي جمهور.”

وقالت رائدة الأعمال والمختصة بمنتجات الجمال نعومي بليك، والتي تبلغ من من العمر 29 عاماً، إنها تواصلت مع “دوف” من خلال حسابها على موقع “فيسبوك” لمشاركة ملاحظاتها حول الإعلان، موضحة أنها تلقت رد “نسخ ولصق.” وسرعان انتشر الإعلان بشكل واسع على موقعي “فيسبوك” و”تويتر.” وعُرفت شركة “دوف” في السنوات الماضية بحملاتها الهادفة إلى اتخاذ موقفٍ اجتماعي متوازن حول الجمال، مثل إعلاناتها التي تشارك فيها عارضات الأزياء من مختلف الأعمار والأجناس. وبين حملات “دوف” التي تقع ضمن ذاك الإطار حملة “My Beauty My Say،” و”الجمال الحقيقي،” و”BeautyBias#،” والتي تلقت الكثير من ردود الفعل الايجابية من حول العالم، نظراً إلى عرضها أشكالاً متنوعة من الجمال، وتعزيز الثقة بالنفس.