الرئيسيةاخبارمحلياتسجين سعودي يكلف الحكومة الأمريكية 370 ألف دولار
محليات

سجين سعودي يكلف الحكومة الأمريكية 370 ألف دولار

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

أعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية “بنتاجون”، الميجور بن ساكريسون، أن الوزارة تكبّدت حوالي 370 ألف دولار أمريكي، بسبب السجين السعودي عبد الرحمن الناشيري، أحد المعتقلين بسجن جوانتنامو، الذين تسعى المخابرات الأمريكية “سي آي إيه”، لإصدار أحكام إعدام بحقهم.
ذكر موقع “ميامي هيرالد” (04 أكتوبر 2017)، أن البنتاجون وجدت نفسها مضطرة للاستجابة للمطالب التي تقدم بها المحامون المسؤولون عن الدفاع عن السجين السعودي عبدالرحمن الناشري، بأنه من الضروري إجراء أشعة بالرنين المغناطيسي على عقل السجين عبدالرحمن الناشري، وكذا بعض أعضاء جسده، للوقوف على حد الضرر الذي لحق السجين جرّاء وسائل التعذيب الوحشية التي تعرض لها. وأوضح الموقع -نقلًا عن عدد من المحامين المتخصصين في قضايا الإعدام- أنه في حال ثبوت وقوع أضرار عقليه جسيمة بالمتهم بسبب عمليات التعذيب التي تعرض لها، فإن هذا سيكون سببًا كافيًا لتجنّب صدور حكم بالإعدام في حقه من قبل المحكمة الجنائية، التي ستباشر النظر في قضيته.
وقامت البنتاجون مؤخرًا، بشحن جهام محمول للتصوير بالرنين المغناطيسي إلى قاعدتها العسكرية في كوبا، وذلك استجابة منها لقرار المحكمة بوجوب اختبار حالة السجين الناشري العقلية. وقال الموقع، إن اتّهام الناشري بتفجير المدمرة الأمريكية “كول” -في (12 أكتوبر 2000) ما تسبب في موت 17 بحار أمريكي وجرح عشرات آخرين- من الممكن أن ينتهي بإصدار حكم بإعدامه عسكريًّا حال ثبوت إدانته. وكشف المتحدث باسم البنتاجون الماجور “ساكريسون”، أن مجمل تكلفه تأجير الجهاز وتحميله ونقله إلى قاعدة جوانتنامو بكوبا، كلّف الحكومة الأمريكية حوالي 370,000 دولار أمريكي. ومن المنتظر أن يتم إعادة الجهاز في منتصف شهر فبراير القادم.