تعرّف على حقيقة حدوث “تسونامي” بالخليج نهاية 2017

نفى المركز الوطني للزلازل والبراكين بالمملكة صحة ما يتم تداوله من أنباء عن زلازل مدمرة وأعاصير و”تسونامي” تهدد بعض الدول في آسيا ودولا خليجية بنهاية عام 2017. وأوضح مدير مركز الزلازل في هيئة المساحة الجيولوجية السعودية المهندس هاني محمود زهران، وفقا لـ”عكاظ”، أن الرسالة المتداولة عبر مواقع التواصل حول حدوث “تسونامي” لا يوجد أساس علمي لها، إذ إنه لا يمكن التنبؤ بوقت ومكان حدوث الزلازل والأعاصير. وأشار إلى أن موجات “تسونامي” التي تحدث نتيجة الزلازل في غرب المحيط الهندي يكون لها تأثير بسيط ومحدود على عمان واليمن، لكنها لا تهدد بقية دول الخليج، لافتا إلى أن بعض التوقعات وفقا لبعض الشواهد تفيد بتعرض بعد المناطق المشهورة بالزلازل لاحتمالات الحدوث في الـ 50 عاما القادمة.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا