الرئيسيةاخبارعربية وعالميةالشيخ سلطان بن سحيم آل ثاني: عودتي غير آمنة.. وجنسية ابن شريم ستعود غصباً!
عربية وعالمية

الشيخ سلطان بن سحيم آل ثاني: عودتي غير آمنة.. وجنسية ابن شريم ستعود غصباً!

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

أوضح الشيخ سلطان بن سحيم آل ثاني أن عودته إلى قطر غير آمنة في ظل السياسة القطرية الحالية، وأضاف أن جنسية الشيخ طالب بن شريم شيخ شمل قبائل آل مرة ستعود له. وقال آل ثاني خلال كلمته في الحفلة التي أقامها الشيخ فهد بن فلاح بن حثلين لمناصرة الشيخ طالب بن شريم: «أقف أمامكم متضامناً مع الشيخ طالب بن شريم المري ومع كل قطري فقد جنسيته ظلماً أو حرم من حقوقه الأخرى أو تعرض للاعتقال أو الإقامة الجبرية، ومطالباً بحقوقهم».
يأتي ذلك في ظل لجوء السلطات القطرية إلى مواصلة استفزاز القبائل بعد قرار يقضي بسحب الجنسية من شيخ شمل قبائل الهواجر شافي ناصر حمود الهاجري ومجموعة من عائلته، فيما أوردت صحيفة لوبوان الفرنسية أن أمير قطر الشيخ تميم أمر بسجن نحو 20 من أفراد أسرته.

وفي الحفل الذي حضره قال ابن سحيم : جئت من باريس إلى هنا لأقول ستعود جنسية ابن شريم غصباً. ودعا العالم للتعرف على الانتهاكات المتوالية التي قام بها النظام القطري ضد المواطنين القطريين غير القادرين على دخول بلادهم والذين بداخلها، مؤكداً أنه واحد منهم. وأوضح أنه غادر قطر مرغماً ولا يستطيع دخولها آمناً، واصفاً الحال اليوم بأنه سحابة متبخرة ولنا الصولة والجولة.
وتوافد الآلاف من قبيلتي «العجمان» و«يام» لمقر الحفلة التي دعا إليها الشيخ فهد بن فلاح بن حثلين نيابة عن آل حثلين لمناصرة الشيخ طالب بن شريم وآل مرة في مركز «نطاع» بوادي العجمان مساء أمس (الجمعة). ودخلت أفخاذ القبيلتين جماعات لمقر الحفلة وسط عبارات الترحيب التي اشتهرت بها القبيلتين دعماً لولاة الأمر في السعودية.