الرئيسيةاخبارمحلياتوكالة أمريكية: قيادة المرأة ستحقّق مكاسب تفوق اكتتاب “أرامكو”
محليات

وكالة أمريكية: قيادة المرأة ستحقّق مكاسب تفوق اكتتاب “أرامكو”

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

كشف تحليلٌ أجرته وكالة “بلومبرج” الاقتصادية الأمريكية، أن الأمر الملكي السعودي بالسماح للمرأة بقيادة السيارة يعزّز النمو في المملكة، ويضيف 90 مليار دولار إلى الناتج المحلي بحلول 2030. وقالت الوكالة: على الرغم من أن مكاسب القرار قد تستغرق بعض الوقت إلا أنه من المرجّح أن تسفر زيادة مشاركة الإناث في سوق العمل عن إضافة كبيرة في إجمالي المعروض من القوى العاملة. وأضافت: 20 % فقط من السعوديات ناشطات اقتصادياً في الوقت الراهن، وتعد زيادة معدل مشاركتهن من الأهداف الرئيسة لبرنامج رؤية المملكة 2030. وأردفت: إضافة نقطة مئوية واحدة إلى المعدل كل عام يمكن أن تضيف 70 ألف امرأة سنوياً إلى سوق العمل، والنتيجة زيادة نمو الناتج المحلي الإجمالي المحتمل بنسبة تصل إلى 0.9 نقطة مئوية سنوياً.

وتابعت “بلومبرج”: إذا تحقّق ذلك سيضاف إلى الناتج المحلي الإجمالي نحو 90 مليار دولار بحلول 2030 مقارنة بما لو كان الحظر على قيادة المرأة للسيارات سارياً. وقالت الوكالة في تحليلها: يماثل هذا المبلغ ما تطمح السعودية إلى تحصيله من خلال بيع حصة تبلغ نسبتها 5 % من شركة أرامكو السعودية؛ أكبر شركة نفط في العالم، وفق تحليل “بلومبرج”. وتعتزم الحكومة السعودية طرح 5 % من أسهم الشركة للاكتتاب العام خلال العام المقبل 2018 بهدف استخدام الأموال المحصلة من الطرح في تنويع الاقتصاد الذي تراجع كثيراً من جرّاء التراجع الحاد في أسعار النفط منذ منتصف 2014. يُشار إلى أن معدل البطالة بين السعوديات بلغ 34.5 % بنهاية العام الماضي، وفقاً لبيانات سوق العمل الصادرة عن الهيئة العامة للإحصاء في المملكة.