صراخ شديد قطع حديث الدكتورة نادية عبده، محافظ البحيرة المصرية، أثناء إجرائها مداخلة هاتفية مع فضائية مصرية للحديث عن قرارات رئيس الوزراء التي وجهها للمحافظين الثلاثاء.
الدكتورة نادية عبده تحدثت في المداخلة حول لقاء المحافظين مع رئيس الوزراء المصري شريف إسماعيل، حول الترتيبات التي اتخذتها المحافظات المصرية للتعامل مع السيول والأمطار وعدم تكرار ما حدث في السنوات الماضية.
إلا أن المفاجأة التي تلقتها المذيعة المصرية خلال المداخلة، هي صراخ الدكتورة نادية عبده بشكل مفاجئ، ليغيب صوتها قليلا قبل أن تعود بنبرة مختلفة، وتخبر المذيعة أنها تعرضت لحادث.
واستأذنت الدكتورة نادية عبده من أجل إنهاء المداخلة في الوقت الحالي، بعدما تعرضت لحادث بالسيارة، حيث اصطدمت سيارة أخرى بالسيارة الخاصة بها، مشيرة إلى أنها بخير، ولكنها سترى ما حدث للسيارة التي تستقلها.