الرئيسيةاخبارعربية وعالميةمقتل مسؤول التجنيد للحوثيين بذمار على يد زوجته.. وجهت له 10 طعنات وقامت بدفنه خارج قريتها
عربية وعالمية

مقتل مسؤول التجنيد للحوثيين بذمار على يد زوجته.. وجهت له 10 طعنات وقامت بدفنه خارج قريتها

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

قتل محمد حسين كرات القيادي الحوثي ومسؤول التجنيد بمحافظة ذمار جنوب العاصمة اليمنية صنعاء، على يد زوجته بعد أن سددت له 10 طعنات في عنقه وصدره، وقامت بدفنه في حفرة صغيرة خارج قريتها.
وأوضح شهود عيان من قرية محضر في مديرية الحداء بذمار وفقا لـ”العربية”، أنه تم العثور على جثة كرات وبه آثار طعنات متعددة، لافتين إلى أن زوجته هي من أقدمت على قتله بعد أيام من عودته من صفوف الميلشيات الحوثية.
وأشار الشهود إلى أن كرات كان المسؤول عن تجنيد الشباب والأطفال وحشدهم من القرى إلى الجبهات، لافتين إلى أن ميليشيات الحوثي كانت تعطيه 10 آلاف ريال مقابل كل مسلح ينجح في ضمه.
وأكد الشهود أن زوجته قامت بلف جثته بعد قتله بين ملابس كثيرة واستأجرت أحد الباصات بزعم انتقالها لبيت أهلها، ونزلت قبيل المنزل، وقامت بدفن جثة زوجها وسط حفرة صغيرة اكتشفها رعاة الأغنام خارج القرية.
وأشاروا إلى أن ميليشيات الحوثي حاولت التكتم على الخبر، لكن نشطاء القرية نشروا صورة للقيادي أثناء استخراج جثته على مواقع التواصل، فيما ألقت الميليشيات القبض على زوجته.