المغامسي: فرحة المواطنين وتقلدهم الأخضر رسالة ألجمت أفواه المرجفين والحاسدين -فيديو

أكد إمام وخطيب مسجد قباء بالمدينة المنورة، الشيخ صالح بن عواد المغامسي، أن خروج المواطنين وإظهار فرحتهم وتقلدهم الأخضر في اليوم الوطني أمس كانت رسالة واضحة للمشككين والمغرضين. وقال:”رأينا بالأمس فرحة المواطنين، وكيف أنهم تقلدوا الأخضر في كل أحوالهم. هم إنما أرادوا أن يشيروا إلى أن الوطن يسكن قلوبهم، وإلى أنهم فرحون بوطنهم، يعتزون به، وإلا لما خرجوا زرافات ووحدانًا “. وأضاف في مداخلة هاتفية الليلة مع برنامج الراصد على قناة الإخبارية، الذي يقدمه الإعلامي عبدالله الغنمي؛ بمناسبة ذكرى اليوم الوطني الـ87: “يُشكر المواطنون على ما قدموا، ولم يكن يوم الوطن اختبارًا للمواطن؛ فالمواطن معروف، وإنما كان رسالة للمغرض أن توقف عما أنت فيه؛ فإنك كما قال الأول: كناطح صخرة يومًا ليوهنها *** فلم يضرها وأوهى قرنه الوعل!”.

وشدَّد المغامسي على أن: “بلادنا متكاتفة متعاضدة، يعرف فيها الشعب والرعية حق الوالي، ويعرف الوالي حق الشعب (خير أمرائكم الذين تحبونهم ويحبونكم) هكذا قال النبي ﷺ”. وتابع: “الناس بالأمس بينوا هذه المحبة بوضوح وجلاء، ولم يكن هناك شيء يكرههم على الخروج أو على الظهور أو أن يتقلدوا الرداء الأخضر”..
مستدركًا: “لكنهم فعلوا ذلك طواعية حتى يلجموا أفواه المرجفين، ويردوا على المبغضين والحاسدين.. ولن يسلم الناس في كل زمان ومكان من وجود مرجفين ومغرضين، لكننا نحن متوكلون على الله، معتمدون عليه، ومعتزون بديننا ثم بعقيدتنا ووطننا “.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا