ماكرون يطالب بوقف العمليات العسكرية ضد الروهينجا

طالب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بوقف فوري للعمليات العسكرية ضد الروهينجا في ميانمار.
وقال ماكرون، في كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك، الثلاثاء (19 سبتمبر 2017)؛ إن هناك تطهيرًا عرقيًّا ضد الروهينجا، مشيرًا إلى ضرورة محاربة الإرهاب ثقافيًّا، وأن على الدول تحمل مسؤولية مواجهته.
وأضاف الرئيس الفرنسي أن هناك انتهاكات ضد اللاجئين غير مقبولة ويجب وضع حد لها.
وأوضح ماكرون أن التعليم سوف يمكن العالم من القضاء على الظلامية في الشرق الأوسط وإفريقيا، مطالبًا بضرورة تجفيف منابع الإرهاب في العالم، مؤكدًا أن فرنسا ستواصل تنفيذ اتفاق باريس للمناخ.
وحول الأزمة السورية، قال الرئيس الفرنسي إن بلاده تسعى إلى حل سياسي للأزمة في سوريا.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا