بالصور: لقطات نادرة من داخل برلين المهجورة منذ الحقبة السوفيتية

يقول المصور الصحفي سياران فاهي: “تاريخ ألمانيا مميز جداً، ولا أعتقد أن أي دولة أخرى في أوروبا تحتوى ذات كمية الدمار والنفايات الموجودة فيها.”
هذا المصور الأيرلندي هو العقل المدبر وراء كتاب “Abandoned Berlin” (برلين المهجورة)، والذي كان موقعاً إلكترونياً أصبح لاحقاً كتاباً يحمل ذات الاسم.
ولدى فاهي شغف لاستكشاف مباني العاصمة الألمانية برلين المهجورة، وجمع الذكريات الموجودة خلف جدران المدينة المتهاوية.
وبدأ مشواره مع التصوير في عام 2009، في منتزه “سبريبارك” المهجور، الواقع بالقرب من قلب برلين.
وكان المنتزه مركزاً للترفيه في برلين الشرقية، قبل سقوط الاتحاد السوفيتي. وافتتح المنتزه أبوابه في عام 1969 احتفالاً بالذكرى العشرين لتأسيس دولة ألمانية الشرقية حينها، وأغلق في العام 2002، ليتحوّل إلى مكان مهجور ومنسي.
واليوم، تغطي الأعشاب الأفعوانية التي كانت في المنتزه، وتماثيل لدمى متهاوية، ودولاب هواء قديم. وبعد إغلاق المنتزه، لم يجرؤ أحدٌ على الاقتراب منه أو دخوله.
لكن، تجرأ فاهي على دخوله لوحده، في تجربة وصفها بالـ “سحرية.”
وبعد أن أعجبته تجربة زيارة المنتزه، بدأ باستكشاف المناطق المهجورة في برلين واحدة تلو الأخرى، التقط فيها الصور، وجمع قصصاً حولها، رغم أن غالبيتها مناطق مهجورة منذ 30 عاماً على الأقل.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا