الرئيسيةاخبارمحلياتوالد الطالب: لم يحرضنا أحد ضد “قينان”
محليات

والد الطالب: لم يحرضنا أحد ضد “قينان”

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

أثارت لافتة حملها الطالب طارق بن فرحان العنزي، في أول يوم دراسي، موجة جدل واسعة في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، وعبر العنزي في اللوحة عن مشاعره تجاه المعلمين، مهاجماً الكاتب قينان الغامدي، بعد حديث الأخير على المعلمين والمعلمات، وكتب العنزي في اللوحة التي اصطحبها معه لمدرسته عبارات ثناء وشكر للمعلمين والمعلمات، مؤكداً أنه تعلم منهم النجاح.
فيما أكد فرحان المصلوخي والد الطالب «طارق» وفقًا ل«عكاظ» أن اللوحة التي كتبها ابنه رداً على حديث قينان الغامدي على المعلمين هي اجتهاد منه ومن ابنه، مبرئاً المدرسة والمعلمين من أي تدخل في ذلك.
وأشار المصلوخي إلى أنه تلقى اتصالاً من إدارة المدرسة تبلغه بأن تصرف ابنه كان خاطئاً، مبيناً أن ابنه يدرس في الصف السادس الابتدائي، ويحمل كل المحبة والتقدير لمعلميه، وأراد أن يعبر عن مشاعره تجاه معلميه بتلك الطريقة.
من جهته علق المتحدث باسم وزارة التعليم مبارك العصيمي عبر حسابه في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» بقوله «‏ما قام به هذا الطالب سواء كان باجتهاد شخصي أو بإيعاز من أحد خطأ»، مشدداً على أن وزارة التعليم ترفض إقحام بيئة المدرسة والطلاب في مثل هذه المواقف.
في ذات السياق اعتبر المشرف على وحدة التعليم الابتدائي في جامعة الملك سعود الدكتور إبراهيم الحمد تصرف الطالب «استغلالاً للطفولة بطريقة خاطئة»، موضحاً أنه لا يجب إقحام الأطفال في مثل هذه القضايا.