بالصور: سيدة مسلمة زوجها من أصل يمني تفوز برئاسة سنغافورة ذات الأغلبية البوذية

فازت سيدة مسلمة متزوجة من رجل ذي أصول يمنية بمنصب رئيس دولة سنغافورة، كأول امرأة تتولى هذا المنصب في البلاد ذات الأغلبية البوذية.
وأعلنت سنغافورة اليوم الأربعاء السيدة حليمة يعقوب، رئيسة البرلمان سابقاً، كأول سيدة تترأس البلاد، بعد أن أعلن مسؤول الانتخابات أنها المرشح الوحيد المؤهل للمنافسة على المنصب، حيث تأهلت تلقائياً وفازت بالتزكية، لفشل المرشحين الآخرين في الحصول على شهادة التأهيل للمنافسة على المنصب.
وينص الدستور السنغافوري على أن يكون المرشحون قد شغلوا مناصب عامة لمدة ثلاث سنوات، وكان هذا الشرط متوفرا في حليمة يعقوب فقط، ففازت بالتزكية.
والسيدة حليمة (63 عاماً) ثاني شخص من عرقية الملايو وثاني مسلم يشغل منصب رئاسة البلاد بعد يوسف إسحاق الذي تولى الرئاسة بين عامي 1965 و1970 أي بعد الاستقلال عن ماليزيا بعد اتحاد قصير بين البلدين.
والرئيسة حليمة متزوجة من رجل الأعمال اليمني الأصل محمد عبدالله الحبشي الذي تتحدر أصول والده من مدينة حضرموت اليمنية، درست القانون بجامعة سنغافورة، وتولت عددا من المناصب الحكومية كان آخرها رئاسة البرلمان بين عامي 2013 و2017.
وتعتبر سنغافورة رابع مركز مالي في العالم، ومن أعلى الدول في العالم من حيث مستوى دخل الأفراد، وتبلغ نسبة المسلمين فيها 14% فقط، في حين يشكل البوذيون الأغلبية 33% من السكان، يليهم المسيحيون 18%، ثم اللادينيين، فالمسلمون، ثم الهندوس الذين يعتبرون أقلية في البلاد.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا