الرئيسيةفن ومشاهيرصورة: أول ردّ لأمل حجازي على منتقدي ارتدائها الحجاب
فن ومشاهير

صورة: أول ردّ لأمل حجازي على منتقدي ارتدائها الحجاب

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

بعد الضجة الكبيرة التي أثيرت على خلفية ارتدائها الحجاب واعتزالها الغناء، ردت الفنانة اللبنانية أمل حجازي، عبر صفحتها على موقع “فيسبوك”، على معارضي ومؤيدي قرارها بطريقتها الخاصة.
وقالت في رسالتها: “وصلني منكم رسائل كثيرة لم استطع ان اقرأها كلها ولكنني كل يوم اقرأ منها على قدر المستطاع ولفت انتباهي ان الناس انقسموا الى قسمين مع الحجاب وضد الححاب. اولا اريد ان اوضح مسألة الحجاب ليست كل من غطّت رأسها محجبة وليست كل من كشفت عن رأسها غير محجبة لان الدين اولا وآخرا في القلب والدين هو اساسآ مبنيا على الاخلاق والتسامح وحب بعضنا لبعض”.
وأضافت: “هذا الدين للاسف اصبح قليلا في هذه الايام للاسف فمعظم الناس ناقمين على بعضهم البعض وكثير من الناس اصبحوا يحاسبون ويقيمون اعمال بعضهم لدرجة انهم اصبحوا يقرروا من سيدخل الجنة ومن سيدخل النار … واصبحت عيونهم لا ترى الا الحقد ولسانهم لا ينطق الا بالشتيمة والنميمة هل هذا هو الدين ؟؟ هل هذه اخلاق نبينا محمد (ص) وهل هذه تعاليم الدين الاسلامي دين الرحمة والحب والتسامح !!وهل هذه الصورة التي يجب ان نعطيها عن الاسلام؟”.
وتابعت رسالتها: “كل انسان يعطي طباعا عن دينه من خلال تعاطيه مع الآخر ومن خلال تعليقاته من اي دينٍ كان ..بالنسبة لموضوع الححاب اذا كان واجبا علينا في القرآن ام لا هذه مسألة راحة يشعر بها الانسان ام لا… وانا فخورة بهذا القرار ومقتنعة به ليس تعصبا ابدا لانني بعيدة كل البعد عن التعصب الديني والطائفي واحترم الاديان كلها واعامل الاشخاص على اخلاقهم وعلى انسانيتهم وليس على دينهم”.
واردفت: “الحجاب شيء جميل جدا للمرأة بنظري في كل الاديان فالسيدة مريم عليها السلام والقديسات دائما نصورهم في زي الحجاب فانا برأي انه وقار وجمال للمرأة، واكرر قولي ان هذه مسألة شخصية لكل امرأة وفي النهاية الحجاب يجب ان يكون داخليا قبل ان يكون خارجيا مع حبي وتقديري”.
وتفاعل الجمهور بشكل واسع مع كلام حجازي واعرب القسم الأكبر منهم عن احترامهم لقرارها وموقفها من الدين والحجاب.