بوتين: “ترامب ليس عروسي، وأنا لست عريسه”

انتقد الرئيس الروسي، فلاديمير بوتن، الثلاثاء، قرار إغلاق البعثات الدبلوماسية في الولايات المتحدة، واصفا إياه بالخاطئ.
ورفض بوتن، أثناء حديثه في مؤتمر صحفي بالصين، أن يرد على سؤال حول ما إذا كان يشعر بخيبة أمل في ترامب. وأضاف في تصريحات نشرتها وكالات أنباء روسية “ترامب ليس عروسي، وأنا لست عريسه”.
ووأورد ردا على سؤال حول شعور روسيا في حال وجه لها ترامب أي اتهامات، قال بوتين “سيكون من الخطأ تماما بالنسبة لروسيا مناقشة السياسة الأميركية الداخلية.”
ورحب المسؤولون الروس بانتخاب ترامب العام الماضي، وأشاد بوتين به كشخص يريد تحسين العلاقات مع روسيا، لكن فرض عقوبات أمريكية إضافية ضد روسيا، والقرار الأمريكي بإغلاق قنصلية روسية أثار مخاوف بشأن العلاقة بين البلدين.
وأصدرت إدارة ترامب، الأسبوع الماضي، أوامر بإغلاق ثلاث منشآت روسية في الولايات المتحدة؛ وهي قنصلية سان فرانسيسكو والبعثتان التجاريتان في كل من نيويورك وواشنطن، ويأتي الإجراء الأخير ضمن سلسلة الإجراءات الانتقامية المتصاعدة بين خصمي الحرب الباردة السابقين.
وقال بوتن إن أميركا لديها الحق في إغلاق القنصلية “لكنه اتخذ بصورة فجة للغاية.” وصرح “من الصعب إجراء حوار مع اشخاص يخلطون بين النمسا واستراليا”، في إشارة واضحة الى جورج دبليو بوش الذى أشاد خلال زيارته عام 2007 إلى سيدنى بالقوات النمساوية في الوقت الذي كان يعنى فيه القوات الأسترالية.
وقال بوتن “الأمة الاميركية، حقا دولة عظيمة وشعب عظيم إذا استطاعوا تحمل مثل هذا العدد الكبير من الاشخاص ذوي الثقافة السياسية المتدنية”.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا