الإعلامي اللبناني جيري ماهر: دفاعي عن السعودية “جهاد” -فيديو

أكد الإعلامي والسياسي اللبناني جيري ماهر إن دفاعه عن المملكة العربية السعودية يأتي من باب “الجهاد”، مشيراً إلى أن موسم الحج قد نجح، وأن الحديث عن تدويل الحج يعتبر “غباء” حيث لا تقبل أي دولة “تدويل مقدساتها”.
وقال “ماهر” صاحب الفيديو الذي انتشر في مواقع التواصل وتطبيقات الهواتف وهو يدافع عن السعودية وعن جهودها بالحج في برنامج الاتجاه المعاكس في قناة الجزيرة القطرية: نحن لا نستطيع القول بأن الحج هذا العام ناجح أو لا لأننا هنا كأننا نقلل من الخدمات المقدمة في الأعوام السابقة والسعودية كل عام تبذل الخدمات وتطور الجهود وهي جهوداً متتالية وهذا العام كان متطور ومُحسن بالشكل وكذلك صورة وأداء وهذا المعمول به في المملكة المضمون واحد مع التطوير والبذل بحسب صحيفة سبق.
وبخصوص ما تروج له قنوات وصحف قطرية عن منع الحجاج القطريين وعدم تواجدهم هذا العام، أضاف “ماهر”: نحن وصلنا مرحلة مخزية من الكذب ولو دققنا بالأرقام فحجاج هذا العام من القطريين هم أكثر من حجاج العام الماضي وإن دل يدل على أن السعودية لا تسيّس الحج وتفتح الأبواب للمسلمين ليمارسوا شعائرهم الدينية بكل هدوء لكن بعض الدول بدأت تبرم بالفلك الإيراني وتسعى لتحقيق ما لم تستطع ايران تحقيقه.
وأضاف: إيران تستخدم قطر لتحقيق أهدافها وتسليط الضوء على مأربها ليكون متداول اعلامياً وكلنا نعرف أن هذه التحركات فشلت سابقاً وفشلت اليوم وستفشل كل ما حاولوا كذلك.
وأردف: نحن أكثر من مليار مسلم ولن نرضخ لـ ١٠٠ مليون هنا ومليون قطري هناك، لأن هناك مليار مسلم كل سنة يحجون لبيت الله الحرام ولم يشكوا يوماً من تقصير السعودية والكل راضٍ عن سياسة السعودية في إدارة الحج والتنسيق بين الدول وأعداد زوارهم من الحجاج ولن نسمح بأي تطاول يصدر من هنا وهناك.
وتابع: ملايين الحجاج يجتمعون في مكان واحد ولا يشكون، وهذا إن دل فإنه يدل على حسن الإدارة والتفوق وموسم هذا العام ناجح في التظاهرة التي أستطيع وصفها بالتظاهرة الضخمة الدينية الروحانية على هذه الأرض المباركة بحماية القيادة بأجهزتها الأمنية والصحية.
وعن مطالب بعض الدول بتدويل الحج، قال “ماهر”: أنا أعتبرها مطالب غبية وغير مشروعة ولا يحق لأي دولة ولا أي جهة بتدويل الحج وهل هناك دول تعطي موقع ذاتي في أرضها لأي دولة أخرى حتى لو كان ١٠ أمتار مربعة؟ لاأحد يقبل! الله شاء أن تكون هذه المقدسات في السعودية وشاءت الحياة أن تكون تحت حكم آل سعود فلا يقبل أن تظهر هذه الأصوات.
وأضاف: من يطالب بتدويل الحج يتفضل ويسلمنا عشرات الكيلو مترات من أراضيه والحج ليس بمكة بل يحجوا المسيحين لبيت لحم والفاتيكان واليهود يحجون لمواقع معينة بفلسطين إذا سنكون واقعيين لايوجد دولة بالعالم تقبل بتدويل المواقع المقدسة ولاتفتح الزيارات لها الفاتيكان ممكن المسيحي اللبناني أو السوري لا يدخل عليها والسعودية تسهل لك الوصول وتؤمن الطريق لك وتحفظك حتى تؤدي مناسكك فلايوجد أي صفة لهذه المطالب.
وأردف: الغالبية العظمى من المسلمين راضين عن سياسة السعودية بالحج فلا مبرر لهذه الأصوات النشار التي تظهر من هنا وهناك وستنطفىء مثل ما انطفأ صوت من يشوه الإسلام على مر التاريخ.
وعن الفيديو المتداول له وهو يدافع عن السعودية في الجزيرة، قال “ماهر”: البرنامج يجمع صوتين “مع وضد” وأنا مع وأدعم سياسة السعودية بالحج وراضٍ عنها ولو تزعزعت السعودية سياساً ودينياً فقد تزعزع العالم الإسلامي كله نخسر العالم الإسلامي ولا نخسر السعودية لأنها تحتضن أطهر البقاع وتخدمها وإذا هناك جهاد فالدفاع عن السعودية هو جهاد وما قلته أنا مقتنع به.
وعن سياسات قناة الجزيرة ، أعرب عن قناعته بأن “الجزيرة” تتماهى مع سياسة قطر ولديها مشروع تروج له وأكثرت الترويج للأخبار المسيئة.
وقال: هذا دليل افتراء وتصنع، وكل المراسلين والمذيعين يتحدثون بنفس اللهجة وما هي إلا محاولات لاستفزاز المملكة وتشويه إنجازات الحج وأرى تجاهل مثل هذه الاستفزازات.
وأضاف: المسلمون ذهبوا إلى مكة وسيغادرونها بسلام بعد أداء واجبهم الديني وذهبت تقارير الجزيرة للمجهول، وفي النهاية كسبت السعودية وقيادتها وشعبها الأجر بخدمة الحجيج وأخذت قطر ذنب التحريض في هذا الشهر المبارك.
وأردف: دعم السعودية في موسم الحج واجب ومن سلك الطريق المعاكس هو الخاسر، وتقارير الجزيرة لا تفيد بشيء والعالم يعرف جهود السعودية بالحج.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا