بالصور: في ذكرى إعدامه.. أمريكا تعيد للعراق لعبة شطرنج أثرية لـ صدام حسين

أعادت الولايات المتحدة الأمريكية، قطعة أثرية مسروقة تخص الرئيس الراحل صدام حسين إلى حكومة العراق، وهي عبارة عن لعبة شطرنج أثرية، وفق ما أعلنت عنه السفارة الأمريكية في بغداد أمس السبت.
إعادة القطعة المسروقة، جاء ت موافقة لذكرى إعدام صدام حسين الذي جرى يوم عيد الأضحى عام 2006.
وأفادت السفارة الأمريكية في بيان على صفحتها في “فيسبوك”، بأنه “تمت إعادة قطعة أثرية عراقية مسروقة إلى حكومة العراق، حيث اجتمع يوم الجمعة وفد من السفارة الأمريكية في بغداد مع وكيل وزير الثقافة والسياحة لشؤون الآثار والتراث قيس رشيد، لإعادة لعبة الشطرنج الأثرية التي كان يملكها صدام حسين“.
وأوضحت السفارة، أنها “تمت سرقتها (لعبة الشطرنج الأثرية) عام 2003 واسترجعها مكتب التحقيقات الفدرالي”. مؤكدة أن “الولايات المتحدة ملتزمة بتقديم المساعدة لإعادة القطع الأثرية العراقية المسروقة”.






للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا