الرئيسيةاخبارعربية وعالميةصورة حقيقية تجسد مأساة المسنين في تكساس الأميركية
عربية وعالمية

صورة حقيقية تجسد مأساة المسنين في تكساس الأميركية

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

أخلت سلطات مدينة هيوستن في ولاية تكساس، دارا للمسنين بعدما غمرتها مياه العاصفة هارفي، وأظهرت صورتان للكارثة نزلاء وقد وصل الماء إلى صدورهم.
وبدت نزيلات مقعدات على كراس متحركة وسط المياه في دار “لافيتا بيلا” في بلدة غالفيستون، وفق ما نقلت “ديلي نيوز”.
واعتقد عدد من مستخدمي المنصات الاجتماعية في البداية أن الأمر يتعلق بصورة مزيفة، لكن تبين فيها بعد أنها حقيقية، لاسيما أن الشخص الذي قام بمشاركتها على تويتر ليس سوى مالك دار الرعاية.
ويقطن في الدار عشرون نزيلا، بعضهم يستعين بكراس متحركة، فيما يعتمد آخرون منهم على أسطوانات الأوكسجين للتنفس.
ولم تقم الدار بإخلاء النزلاء في البداية بالنظر إلى عدم تلقيها إشعارا بذلك من السلطات، كما أن المنشأة لم يسبق أن غمرت بالسيول في عواصف سابقة.
وأوضح مكتب إدارة الإغاثة في بلدة غالفيستون أن جميع النزلاء جرى نقلهم إلى مكان آخر، مؤكدا أنهم باتوا في مأمن من العاصفة والدار المغمورة بالمياه.