بالفيديو: “البخيتي” يفضح مخطط “منزل صالح”.. ويدعو اليمنيين لـ”ساعة الحسم”

كشف القيادي الحوثي السابق، الناطق الرسمي لها في مؤتمر الحوار الوطني علي البخيتي أن الميليشيات الحوثية قررت اقتحام منزل الرئيس السابق علي عبدالله صالح وقتله أو اعتقاله.
وأضاف “البخيتي” عبر صفحته الرسمية على فيسبوك، الأحد (27 أغسطس 2017)، “دعوة لكل المواطنين: جهزوا أنفسكم وضعوا أيديكم على الزناد انتظارًا لتوجيهات قيادة المؤتمر الشعبي العام ومن غرف العمليات التي سيتم إنشاؤها”، وذلك انتظار لساعة الحسم ضد عبث الحوثيين.
وأكد البخيتي أن “ميليشيات الحوثي في أضعف أوضاعها؛ وستنهار قريبًا إذا ما هب الجميع لمواجهات عند صدور التوجيهات. حسب قوله.
في مؤشر جديد على تصاعد التوتر بين شركاء الانقلاب في اليمن، حاصرت ميليشيات الحوثي، الأحد (27 أغسطس 2017)، منزل الرئيس اليمني المخلوع علي عبدالله صالح، وأقامت نقاط تفتيش في محيطه.
وأصدرت ميليشيات الحوثي تعميمًا بمنع صالح وقيادات حزبه وأعضاء مجلس النواب من مغادرة صنعاء، كما قاموا بتطويق منزله من خلال استحداث نقاط تفتيش في محيطه، وكذلك منزل نجله أحمد في صنعاء.
ولا يزال التوتر يخيم على العاصمة صنعاء، عقب اشتباكات ليلية بين الحوثيين وقوات الحرس التابعة لعلي عبدالله صالح، التي أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى، أبرزهم العقيد خالد الرضي مدير العلاقات في حزب المؤتمر.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا