الرئيسيةاخبارمحلياتكشف تفاصيل جديدة حول وفاة الدبلوماسيين السعوديين غرقاً في باكستان
محليات

كشف تفاصيل جديدة حول وفاة الدبلوماسيين السعوديين غرقاً في باكستان

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

كشفت مصادر مطلعة تفاصيل جديدة حول حادث غرق دبلوماسيين سعوديين في شاطئ “هوكسباي” بباكستان.
وقالت المصادر إن ثلاثة سعوديين لقوا مصرعهم غرقاً في ساحل مدينة كراتشي أثناء قيامهم برحلة بحرية، حيث باغتتهم موجة قوية لم يستطيعوا مقاومتها، موضحةً أن اثنين منهم من موظفي القنصلية السعودية بكراتشي، فيما كان الثالث هو ابن أحد المسؤولين في القنصلية وكان في زيارة لباكستان.
وأفادت وسائل إعلام باكستانية أن سلطات البلاد تلقت بلاغاً عن غرق ثلاثة أشخاص في شاطئ “هوكسباي” الشهير، وعقب بحثٍ دام أكثر من ساعتين تمّ استخراج الجثث، لافتة إلى أن أحد الضحايا كان فاقداً للوعي وتمّ نقله إلى المستشفى قبل أن يعلن عن وفاته.
ونعت قنصلية المملكة بكراتشي في بيان لها المتوفين الذين كشفت عن أسماءهم، وهم: علاء بن عطية القثامي؛ وعبدالله بن فالح السبيعي، ونجل المسؤول فيحان العصيمي، وتقدمت لذويهم بأحر التعازي والمواساة.