الرئيسيةاخبارمحلياتشاهد.. فرضية تدافع حجاج في منى وكيفية التعامل مع 30 حالة وفاة و42 إصابة
محليات

شاهد.. فرضية تدافع حجاج في منى وكيفية التعامل مع 30 حالة وفاة و42 إصابة

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

نفذت قوات الدفاع المدني فرضية احتمال تدافع حجاج بالقرب من منشأة الجمرات بمشعر منى، ضمن الفرضيات التي تنفذها مديرية الدفاع المدني لرفع درجة استعداد للجهات المشاركة في حج هذا العام.
وأوضحت قيادة قوات الدفاع المدني بالحج أن الفرضية تمثلت في بلاغات برصد حالات تدافع وسقوط بين حجاج متجهين من شارع صدقي إلى جهة منشأة الجمرات بمشعر منى، واحتمال تطور الموقف مع خروج الحجاج من منشأة الجمرات قرب منطقة الحدث.
وأضافت أنه تم تحريك الوحدات اللازمة للموقع، وتأمينه بالآليات كسيارات الإخلاء الطبي، والمعدات الثقيلة، وتمكنت القوات خلال الفرضية من تطبيق خطة الإخلاء الطبي في موقع الحادث الافتراضي، وخطة الإسناد البشري، وأعمال الفرز الطبي حسب بطاقات الفرز والتصنيف الدولية وكذلك تقديم العلاج السريع للحالات.
وأشارت إلى أن فرق الدفاع المدني أنقذت وأخلت عددًا كبيرًا من المحتجزين، ونقلت 30 حالة وفاة افتراضية إلى مناطق الفرز، ومن ثم إلى المستشفيات القريبة مع مراعاة الاختصاص واستيعاب المستشفيات، كما تمكنت من إنقاذ 42 مصاباً افتراضياً، حيث تم تطبيق خطة الإنقاذ بنجاح.
وقد شاركت في تنفيذ الفرضية قوة الطوارئ والإسناد بالحج، وشرطة العاصمة المقدسة، ودوريات الأمن، والخدمات الطبية بوزارات الداخلية والدفاع والحرس الوطني، وطيران الأمن، وإدارة الحشود بالأمن العام، وإدارة الشؤون الصحية، وإدارة الكهرباء، وهيئة الهلال الأحمر، وأمانة العاصمة المقدسة.