بالصور: رغم الحرب.. أبناء أغنياء العراق يتباهون بحياتهم الفخمة

يعيش أبناء أغنياء العراق في بذخ وترف رغم أن الحرب تبعد عنهم 100 كيلو متر فقط.


تقع مدينة أربيل على بعد ساعة بالسيارة من مدينة الموصل المحاصرة، التي تم تحريرها من سيطرة داعش مؤخرا.


وفي الوقت الذي تبذل فيه القوات العراقية أقصى جهدها للتخلص من تنظيم داعش الإرهابي، ظهر جانب آخر لأسلوب الحياة الفخم في أربيل عبر الإنترنت، حيث شارك أبناء الأثرياء صورا لحياتهم المترفة.


نشر موقع ذا صن مجموعة من الصور تظهر الفتيات يتناولن طعامهن في مطاعم فخمة، ويستعرضن سياراتهن وملابسهن الثمينة، فيما شارك صورا من أول نادي لأزياء الرجال في العراق، الذي سيطر عليه اللحى الجذابة والملابس والإكسسوارات الأنيقة.


يشار إلى أن أربيل من أقدم المدن في العالم، وتعد جزءا من التراث العالمي بقرار من منظمة اليونسكو التابعة للأمم المتحدة، كما تتميز بالهدوء والأمان، وتحتوي على العديد من المحال التجارية والمطاعم والطرق الجيدة والمطارات والأسواق الصاخبة.

     







للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا