الرئيسيةاخبارمحلياتصاعقة تقتل مواطنة سعودية في تركيا.. وزوجها يروي تفاصيل الحادث
محليات

صاعقة تقتل مواطنة سعودية في تركيا.. وزوجها يروي تفاصيل الحادث

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

توفيت مواطنة وأصيب شقيقها بحروق، ونجت ابنتاها، بعد أن تعرضت الأسرة إلى صاعقة مفاجئة في مرتفعات متنزه السلطان مراد في طرابزون، شمال تركيا، خلال تناول الأسرة طعام الغداء، الخميس الماضي.
وقال عبدالعزيز صالح السويد، زوج المواطنة المتوفاة ‘‘إن زوجته وأبناءه وبناته وأخوالهم كانوا يتمتعون بإجازتهم في الشمال التركي منذ أسبوعين، وكانوا على وشك العودة إلى القصيم، ويوم الخميس توجهوا إلى مرتفعات السلطان مراد في طرابزون، وخلال تناول الغداء ضربت صاعقة الموقع الذي كانوا يجلسون فيه، حيث كانت النساء يتناولن الغداء وفي اتجاه آخر كان ابنه وخاله وزوج ابنته ومن معهم يتناولون غداءهم فيه، وجاءت قوة الصاعقة على زوجته (أم هاني) رحمها الله، فيما تعرضت ابنتاه (إحداهما متزوجة والأخرى خريجة جامعية) لشرار الصاعقة واحترقت عباءتاهما وسلمتا ولله الحمد، وأصيب خال أبنائه عبدالرحمن الشعيبي بحروق وأدخل المستشفى‘‘.
وأضاف: بعد الفزع من الصاعقة قام ابني هاني ومن معه بمحاولة إنقاذ والدته وطلب الإسعاف، وصادف وجود سعوديين إذ تعاونوا مع أسرتي، وكان حاجز اللغة مشكلة في طلب الإسعاف الذي تأخر نحو ربع ساعة، وعندما وصلت أم هاني إلى المستشفى الذي كان بعيدًا عن موقع المرتفعات فارقت الحياة رحمها الله، فيما عولج شقيقها.
وأضاف السويد، أن قروب “سعوديين في طرابزون” قاموا بالواجب، كما تواصلت السفارة مباشرة وقدم شركة طيران خدماتها العاجلة، “إذ أبلغوني أنهم على أتم الاستعداد لنقل الأسرة، إذ تصل ابنتاي ليل السبت، فيما سيصل جثمان أم هاني الاثنين برفقة هاني، إذ سيرحل الجثمان إلى إسطنبول وفق الإجراءات المتبعة ثم إلى القصيم.
وعن معرفته بالحادثة، قال أبوهاني ‘‘إن زوج ابنته “عبدالمجيد السويد” بعد الحادثة لم يشأ أن يخبره مباشرة، واتصل بشقيقه الذي تولى إبلاغه بما حدث، قائلا: “الحمدلله على قضائه وقدره، والشكر لله ثم لمجموعة من السعوديين الذين قدموا كل ما يستطيعون تعاونًا مع أسرتي، ولمسؤولي السفارة وشركة الطيران”.