الرئيسيةاخبارمحليات“أمانة الأحساء” ترد ببيان على انتقاد MBC لها بسبب مردم نفايات: تُفاقم الحدث دون إثباتات
محليات

“أمانة الأحساء” ترد ببيان على انتقاد MBC لها بسبب مردم نفايات: تُفاقم الحدث دون إثباتات

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

ردت أمانة الإحساء اليوم السبت في بيان لها على تقرير أذاعه برنامج “MBC في أسبوع”، انتقد فيه وجود مردم للنفايات بالأحساء، يتسبب في كثير من الأمراض، إضافة إلى عدد من الآثار السلبية الأخرى.
وأوضحت الأمانة في البيان أن ما جاء في البرنامج غير صحيح، وخالي من المصداقية، ولم يقر أي تقرير طبي أو رسمي الادعاءات الواردة ، كما أن التقرير افتقد إلى المهنية الإعلامية بتجاهل الرأي الآخر وهي أمانة الأحساء، علما بأنه تم التنسيق مع معد التقرير بأن تقوم أمانة الأحساء بمداخلة تليفونية لبيان الوجه الصحيح، وهو ما لم يحدث.
وأضافت أن التقرير فاقم الحدث بأسلوب إثاري للرأي العام دون إثباتات، وأن المتحدثين في التقرير ذكروا أن النفايات كيميائية، وأن هناك مريضًا مصابًا بالربو في كل بيت من الهجرة، وهذا غير صحيح البتة، علما أن المردم على بعد 3 كيلو من هجرة “مريطبة ” و”سودة” ، وعمره قرابة 40 عامًا، قبل اعتماد هجرة “مريطبة” بسنوات.
وأشارت إلى أن الحرائق التي نشبت مؤخرا أغلبها بفعل فاعل وفي أجزاء متفرقة من المردم، وأن دخان الحريق في أحد المقاطع في التقرير، هو نتيجة حريق إطارات سيارات تم إشعالها بفعل فاعل أيضًا في أكثر من موقع في المردم، وفي يوم التصوير وتمت السيطرة عليه.
ولفتت إلى أن الأعمال في المردم المذكور ستتوقف بعد شهرين تقريبا، وسيتم العمل في المردم البيئي الجديد، بتقنيات بيئية متقدمة بالتزامن مع البدء في تشغيل محطة فرز النفايات، كما سيتم تأهيل المردم القديم.
واستغربت الأمانة ما قامت به قناة MBC على غير عادتها الإعلامية التي عُرفت عنها، مع العلم بأن المعلومات السابقة عن المردم الجديد، سبق وأن نشرت في كافة الصحف ووسائل الإعلام، وبدراية معد البرنامج ، ولم ترد في التقرير

.