الرئيسيةاخبارعربية وعالمية“كروبي” ينتصر على “مخابرات خامنئي” من مقر إقامته الجبرية
عربية وعالمية

“كروبي” ينتصر على “مخابرات خامنئي” من مقر إقامته الجبرية

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

انتصر زعيم المعارضة الإيرانية مهدي كروبي (80 عامًا) على سلطات “نظام الملالي”، بعد ساعات من دخوله المستشفى إثر إضرابه عن الطعام.
وقررت حكومة طهران سحب عناصر وزارة الاستخبارات من منزله، في ساعة مبكرة من صباح الجمعة (18 أغسطس 2017).
وقال نجل كروبي إن والده حصل على وعود بتنفيذ مطالبه؛ حيث يخضع كروبي للإقامة الجبرية منذ 6 سنوات، دون سبب أو محاكمة أو تحقيق.
وكان قد دخل في إضراب عن الطعام، حتى تنفيذ مطالبه الأساسية بسحب عناصر الاستخبارات من منزله، وإزالة كاميرات المراقبة التي تحيطه، إضافة إلى تحديد موعد محاكمة علنية له.
وانتشرت فرق من قوات الحرس الثوري الموالي للمرشد علي خامنئي، بكثافة في الشوارع الرئيسة للعاصمة طهران، تحسبًا لاحتجاجات محتملة، بعد الإعلان عن تدهور صحة كروبي.
وترشح المعارض الإيراني البارز وزميله الزعيم الإصلاحي مير حسين موسوي للانتخابات الرئاسية المثيرة للجدل عام 2009 التي فاز فيها المتشدد محمود أحمدي نجاد بولاية ثانية.
ووُضع الرجلان قيد الإقامة الجبرية في 2011؛ لدورهما في الاحتجاجات التي قمعها النظام بقسوة، دون توجيه أي تهم إليهما.