اعلان

كشف غموض سرقة منزل رجل أعمال بجدة.. هكذا خططت زوجة الابن السورية وشقيقها نفذ!

Advertisement

كشفت شعبة التحريات والبحث الجنائي في شرطة جدة أسرار سرقة منزل رجل أعمال بجدة، ونجحت في القبض على الجناة،وهم: مواطن وسيدة سورية (زوجة ابن الضحية) وشقيقها.
ونشرت صحيفة “عكاظ” تفاصيل الجريمة حيث نفذ لص حادثة سرقة بحق رجل أعمال في مشروع الأمير فواز، بعد أن دلف إلى المنزل حاملا سكينا استخدمها في تهديد زوجة صاحب المنزل، وزوجة ابنه السورية، مطالبا بتسليم ما لديهما من أموال قبل أن يقتادهما إلى دورة مياه، وحبسهما داخلها، وسلب أموالا ومجوهرات تقارب 400 ألف ريال.
صاحب المنزل الذي كان يوجد لحظة الجريمة في غرفته بالطابق الثاني فوجئ بالسرقة واحتجاز زوجته وزوجة ابنه داخل دورة المياه.
وكشفت مصادر الشرطة إلى أن المنفذ الرئيسي للجريمة شاب أسمر في العقد الثاني أو الثالث من عمره، متوسط البنية، وبتتبع المصادر والمعلومات نجح فريق البحث الجنائي في ضبط أحد المشتبه بهم، وتعرفت عليه زوجة صاحب المنزل.
بعد إخضاع المتهم للتحقيق المكثف اعترف بجريمته، مفجرا مفاجأة بأنه مجرد منفذ وأن آخرين تورطا معه في الجريمة هما زوجة ابن صاحب المنزل وشقيقها السوري.
وأضاف الجاني أن زوجة الابن هي من خططت للجريمة، إذ تعمدت ترك باب المنزل مفتوحا، فيما تولى شقيقها التواصل مع المنفذ والإعداد للسرقة مقابل اقتسام الغنيمة.
وكانت المسروقات عبارة عن مبلغ (93000) ريال ومجوهرات ذهبية تقدر قيمتها (300000) ريال وعدد ثلاثة أجهزة جوال.