الرئيسيةاخبارمحلياتتفاصيل مثيرة في قضية الزوجة الإندونيسية المعنفة بالنار.. ولهذا السبب الغريب لم تحضر جلسة الصلح بمحكمة جدة
محليات

تفاصيل مثيرة في قضية الزوجة الإندونيسية المعنفة بالنار.. ولهذا السبب الغريب لم تحضر جلسة الصلح بمحكمة جدة

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

رفضت الزوجة الإندونيسية التي قام زوجها بإحراقها بالنار أمام أبناءها والجيران منذ عدة أشهر حضور جلسة الصلح التي عقدت أمس الأول الأحد في محكمة جدة.
وكشفت المحامية والمستشارة القانونية نجود قاسم لصحيفة “عكاظ” أن سبب رفض الزوجة الحضور هو الخوف على حياتها من زوجها الذي ما زال حرا طليقا على حسب قولها.
وأصر ناظر الجلسة على حضور المدعية أصالة عن نفسها رافضا حضور الموكلة عنها ، وأكد رئيس المحكمة أن المعاملة ستحول إلى إحدى الدوائر بعد خمسة أيام.
وتابعت المحامية بقولها أن القضية مكتملة الأركان باعتراف الزوج بأنه أقدم على إحراق زوجته إلا أنه ما زال طليقا ، وعلى العكس تقبع الضحية خلف أسوار منزلها هي وأبناءها.
وكشفت قاسم عن تفاصيل أخرى مؤثرة حيث أكدت أن الأبناء لم يتقدموا للإختبارات النهائية الخاصة بالمرحلتين المتوسطة والثانوية بسبب خوغهم من والدهم .
كما أن الأم لديها صور تثبت أن الزوج يحوم حول البيت وأنه يجلس منتظرا في الأسفل، وكانت الزوجة قد أكدت عزمها مقاضاة زوجها وطلب فسخ النكاح بعد تعرضها لتشوهات في جسمها.