بالفيديو: الداعية العويد يحسم الجدل.. هل يجواز الترحم على عبدالرضا أم لا.. وهذا ما قاله عن اسمه عبدالحسين

حسم الداعية السعودي عبد العزيز العويد، الجدل المثار حول جواز الترحم على الفنان الكويتي عبدالحسين عبدالرضا من عدمه، لاسيما بعد تغريدة الداعية علي الربيعي التي خلقت موجة غضب بين الجماهير العربية المحبة للممثل الراحل.
وظهر الداعية في مقطع فيديو له منشور على قناته باليوتيوب، قائلا: “بعدما كتبت تغريدة أترحم فيها على الفنان الراحل وجدت ردودا أفعال متضاربة حول جواز الترحم على الفنان أم لا”؟.
وأضاف العويد طارحًا سؤال: “في البداية هل الشيعة يعتبرون “مسلمين أم غير مسلمين”؟. وأجاب مستشهدا برواية بعض الأئمة مثل أبن تيمية الذي يعتبر أن الشيعة “مسلمين” وأجاز زواج السني بشيعية، وبالتالي فله حق الإسلام والجوار، ولا يجوز تكفيرهم.
أما عن اسم الفنان “عبدالحسين”، فقال الداعية إن علماء أهل السنة اجمعوا أنه لا يجوز التعبد لغير الله؛ فعبد هنا تعني خادم ولا يجوز ذلك لغير الله وبالتالي ففيه “كراهة” أو حرمة.
وأوضح العويد أن الممثل الكويني لم يعرف عنه النزعة الطائفية طوال مسيرته الفنية، لافتا إلى أنه عاشر الشيعة في الكويت ورأى أن التزامهم بالمنهج الشيعي من الناحية الفقهية فقط، مستنكرًا الحملة التي شنها البعض على الشيعة وإحلالهم لدمائهم وأموالهم.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا