الرئيسيةاخبارمحلياتما سر محاكمة الـ 11 عاما في السودان لإعادة 50 مليون دولار لسعودي؟
محليات

ما سر محاكمة الـ 11 عاما في السودان لإعادة 50 مليون دولار لسعودي؟

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

تواصل محكمة في العاصمة السودانية الخرطوم، محاكمة متهم سوداني في قضايا غسيل أموال واستيلاء على أموال رجل أعمال سعودي وصلت إلى 50 مليون دولار.
وواصلت محكمة جنايات الخرطوم شمال، في نهاية الأسبوع الماضي، جلسات القضية المدوّنة ضد متهم سوداني يُدعى “آدم سوداكال”، حيث سلِّم للمحاكمة منذ فبراير الماضي، قبل نحو 6 أشهر، بعض القبض عليه عقب هروبه من “التوقيف” في ذمة هذه القضية باحتياله على رجل أعمال سعودي يُدعى عبدالله الحواسي، منذ عام 2006، بحسب صحيفة “السوداني”.
ووفقا لموقع سبق ظهر من خلال الجلسة الأخيرة حدة الحوار بين المتهم ومحاميه، الذي سبق أن أعلن تنحيه عن القضية قبل أن يتراجع عن قراره، ويرفض الإفصاح عن أسباب تراجعه عن التنحي للصحيفة السودانية، حيث اكتفى بالقول: “مسألة الاختلاف بين المحامي وموكله تحدث عادةً”، إلى أن هناك غموض في درجة الاهتمام التي يوليها محامي المتهم والخبير القانوني الدكتور عادل عبدالغني بالقضية، حينما بدا حادا للغاية في آخر جلسة، حتى أن القاضي طلب منه التهدئة أكثر من مرة.
وأوضح قاضي الجلسة أن المحاكمة نُظرت على جزأين على يد قاضيين مختلفين، ما بين عام 2006 و2017؛ ما جعله يرفض طلب الدفاع في فصل الطلبات، مشيرا إلى أن القاضي الأول حدّد سماع شهود الاتهام على الشاكي، وعندما حان سماعه كانت إجراءات الدعوى قد توقفت وحفظت نتيجة هروب المتهم من التوقيف (الحراسة)، منبها في ذات الوقت إلى فصل الاتهام في مواجهة متهم آخر كان برفقة المتهم آدم على يد قاضٍ آخر، قرر سماع وكيل الشاكي عقب تقديمه توكيلا قانونيا.