الرئيسيةاخبارعربية وعالميةالصادق المهدي يتبرأ من التحريض ضد السعودية بدعم قطري
عربية وعالمية

الصادق المهدي يتبرأ من التحريض ضد السعودية بدعم قطري

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

أصدر رئيس حزب الأمة القومي بالسودان الصادق المهدي، بيانًا مساء السبت (5 أغسطس 2017)؛ للرد على اتهامه بالتحريض ضدّ مشاركة السودان في عملية عاصفة الحزم لإقرار الشرعية في اليمن، وذلك بعد لقاء جمعه مع السفير القطري في الخرطوم.
وقال مدير مكتب المهدي، إبراهيم علي في البيان، إن الصادق المهدي وحزب الأمة القومي ليسا بإخوانيين بل هما وكيان الأنصار من ضحايا جماعة الإخوان المسلمين لاستيلائهم على السلطة وانقلابهم عليها عام 1989م.
وأوضح أن المهدي درج على مقابلة السلك الدبلوماسي المعتمد في السودان في إطار التواصل السياسي والاجتماعي وتبادل الأفكار والآراء البناءة بعيدًا عن المجاملة والموالاة، وفقًا لـ”سودان تريبيون”.
وذكر أن المهدي ظل يدعو إلى تجاوز الأزمة الخليجية في إطار الأسرة الدولية وبعيدًا عن المواجهة والتدويل وله أطروحة أعلنت وأخرى ستطرح قريبًا تؤكد معاني الإصلاح بعيدًا عن معاني الاستقطاب والاستقطاب المضاد.
واتهمت مصادر مطلعة رئيس حزب الأمة الإخواني في السودان الصادق المهدي، بالتحريض ضد مشاركة السودان في تحالف دعم الشرعية في اليمن بعد اتفاقه مع السفير القطري في الخرطوم، على دعم السلطات في الدوحة وقبول موقفها.
وأضافت المصادر أن سفير قطر في الخرطوم والصادق المهدي يتفقان على تأليب الرأي العام في السودان ضد السعودية”، من خلال توظيف علاقاته في جنوب السودان وإريتريا بحسب صحيفة عاجل.