الرئيسيةمقاطع فيديوفيديو وصور: جماعة إسبانية تشن هجمات ضد السياح في إسبانيا.. تحت شعار”السائح هو الإرهابي”!
مقاطع فيديو

فيديو وصور: جماعة إسبانية تشن هجمات ضد السياح في إسبانيا.. تحت شعار”السائح هو الإرهابي”!

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

نشرت صحيفة “الديلي ميل” البريطانية تقريرًا عن انتشار المظاهرات الإحتجاجية في مدينتي مايوركا وبرشلونة بإسبانيا اعتراضًا على صناعة السياحة في البلاد.
وهددت جماعة فوضوية إسبانية مناهضة للسياحة بأعداد ضخمة، اليوم السبت، بتنفيذ المزيد من الهجمات بعد استهدافها مدينتي برشلونة ومايوركا.
وقالت صحيفة “الجارديان” البريطانية إن مجموعة من السياح البريطانيين على متن حافلة في رحلة مشاهدة المدينة كانوا يخشون أن يتعرضوا لهجوم إرهابي عندما قام ملثمون من جماعة “آران” بتمزيق الاطارات وكتابة شعارات على الحافلة.
ونشرت المجموعة فيديو للهجوم على الإنترنت وكتبت عليه “السياحة الضخمة تقتل الأحياء وتدمر المنطقة وتحكم على الطبقة العاملة بالبؤس”، وهو ما أثار اهتمام الشرطة الإسبانية لتفتح تحقيقًا فى الأمر.
ووفقاً لصحيفة “ديلى اكسبريس” البريطانية، اليوم أن وسائل الاحتجاج ضد شركات السياحة تعدّدت في الأونة الأخيرة، من تعدّى ملثمّين على حافلة سياحية قرب برشلونة، أو رشق “اليخوت” السياحة بالبيض.
وقالت الصحيفة إن الحركة اليسارية المتطرفة “أران” هى من تقف وراء التحريض ضد السياحة، وهى تتبع حزب الشاى، ونشرت في بيان لها عبر موقع التواصل فيسبوك “السياحة تقتل مايوركا- دعنا نوقف تدفق السياحة التي تدمر مايوركا.
ونقلت صحيفة “التايمز” البريطانية عن لورا فلورز أحد قادة جماعة “آران”: “لا يمكننا استبعاد المزيد من الهجمات.. حدثت اعتداءات في الماضى وسيكون هناك المزيد فى المستقبل”.
وتأسست “آران” عام 2012 وتوسعت في جميع أنحاء إسبانيا منادية بالكفاح لأجل استقلال كاتالونيا وإنهاء النظام الرأسمالى والظلم العالمي والمساواة بين الجنسين.
واكتسبت الجماعة دعم الأحزاب السياسية اليسارية المتطرفة في إسبانيا والسكان الساخطين على الحكومة، حيث ينفى مؤيدوها أن الجماعة مناهضة للسياحة ويدعون أنها تقاوم السوق الذى يستفيد من الأصول المشتركة مثل البيئة الطبيعية أو الاجتماعية مقابل لا شيء.
وفى العام الماضي، كتب نشطاء رسوم “جرافيتي” على جدران المبانى التاريخية، وتقول “السائحون يعودون إلى ديارهم.. مرحباً باللاجئين، والسائح هو الإرهابي”.