مقتل مواطن بطعنات نافذة في الرقبة.. والمقتول يفجر مفاجأة وهو يلفظ أنفاسه الأخيرة بمستشفى في عسير!

لقي مواطن بمحايل عسير مصرعه طعناً، حيث اتهم زوجته قبيل وفاته داخل قسم العناية المركزة بمستشفى محايل عسير العام.
وكان قسم الطوارئ بمستشفى محايل العام قد استقبل، فجر اليوم، حالة مواطن يبلغ من العمر 56 عاماً يسكن حي الضرس شرق محافظة محايل؛ إثر تعرضه لطعنات عميقة أدت إلى جروح قطعية في الرقبة، وادّعى أن زوجته هي الفاعلة، قبل أن يلفظ أنفاسه الأخيرة، بعد إدخاله قسم العناية المركزة وفقا لموقع سبق.
وعلى الفور تم إبلاغ السلطات الأمنية التي شرعت وفق مصادر مطلعة في فتح ملف التحقيق في القضية، في الوقت الذي تم فيه إشعار النيابة العامة.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا