الرئيسيةمقاطع فيديوأحذر لندن مدينة ليست آمنة.. شاهد: مجهولان يعتديان على سائح قطري بسكب حمض الأسيد على وجهه
مقاطع فيديو

أحذر لندن مدينة ليست آمنة.. شاهد: مجهولان يعتديان على سائح قطري بسكب حمض الأسيد على وجهه

BEST QUALITY AVAILABLE Screen grabbed image taken from footage issued by the Metropolitan Police of a passer-by pouring water over the victim after moped-riding thieves doused the man with liquid near London's Harrods department store. PRESS ASSOCIATION Photo. Issue date: Thursday August 3, 2017. The footage, apparently recovered from a passing motorcyclist, gives a compelling first-person view of the tense aftermath of the kind of attacks that have seen a worrying rise in recent months. See PA story POLICE Moped. Photo credit should read: Metropolitan Police/PA Wire NOTE TO EDITORS: This handout photo may only be used in for editorial reporting purposes for the contemporaneous illustration of events, things or the people in the image or facts mentioned in the caption. Reuse of the picture may require further permission from the copyright holder.
اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

نشرت صحيفة الديلي ميل البريطانية واقعة هجوم على أحد السياح العرب في منطقة هارودز قرب لندن في بريطانيا في وضح النهار من قبل مجهولين يرتديان خوذات وملابس سوداء، وحدثت الواقعة حوالي الساعة الثامنة والنصف عندما خرج السائح من أحد المحلات  وترك أصدقائه لإجراء مكالمة، وإذ باثنين يركبان دراجة نارية يندفعان نحوه و أطلقا على وجهه رذاذ من حمض حارق ليؤذيا عينيه ثم انهالا عليه بالضرب والركلات وفي هذا الأثناء شاهدهما رجل كان يستقل سيارته أمامهما فصاح فيهما ليتركا الرجل يذهب ولكن لم يردا عليه فترجل من سيارته و ترجل آخر من سيارته التاكسي فهربا بعد ما أخذا هاتف السائح المحمول الايفون 7 بلس و ساعته الذهبية ذات الرباط الجلدي الفاخر وتبين من أوراقه أنه قطري الجنسية، وتدخلت سيارة الإسعاف  قبل أن يتم نقله للمشفى لتلقي العلاج و لم يستدل حتى الآن على المجرمين كما لم يتم التصريح بنوعية الجروح التي تعرض لها إلا أن الشهود قالوا أن الجريمة كانت بدافع السرقة، والشرطة تتحرى من خلال فيديوهات كاميرات المراقبة بالشوارع و أمام المحلات للوصول إليهما في أسرع وقت.