الرئيسيةاخبارعربية وعالميةسطو إلكتروني “يفخخ” أكبر شركة أمن معلومات في إسرائيل
عربية وعالمية

سطو إلكتروني “يفخخ” أكبر شركة أمن معلومات في إسرائيل

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

فجّرت مجموعة من قراصنة الإنترنت (هاكرز) مفاجأة من العيار الثقيل، بعدما نجحت في اختراق أجهزة كمبيوتر خاصة بشركة أمن معلوماتية في إسرائيل، وسرقت ملفات عديدة منها، بعضها وثائق تخص جيش الاحتلال الإسرائيلي.
وذكرت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية، أن عملية السطو على الوثائق تم اكتشافها، بعدما نشر “هاكرز” معلومات مسربة من الوثائق، تضمّنت تفاصيل عن عملاء الشركة وعناوين وبيانات مجموعة من كبار المسؤولين.
وأوضحت الصحيفة أن شركة “فاير آي” لأمن المعلومات (التي تساوي قيمتها في البورصة الأمريكية حوالي 2.7 مليار دولار) تعرضت للقرصنة، وتم السطو على آلاف المعلومات الحساسة منها، رغم أنها تعدّ من أكبر شركات الانترنت في العالم.
وتوفر الشركة خدمات تأمين المعلومات لآلاف الأشخاص والمؤسسات في مختلف أنحاء العالم، كما أنها متخصصة في تأمين البنية التحتية المعلوماتية للبنوك والمصانع، وشاركت في الكشف عن عشرات محاولات القرصنة والسطو على أنظمة حاسوبية في إسرائيل.
بدورها، أوضحت القناة الثانية في التلفزيون الإسرائيلي، أن القراصنة سرّبوا ملفين يحتويان على تفاصيل شخصية وتقارير، ما يؤكد أن القراصنة اخترقوا حواسيب تابعة لمسؤولين بارزين في الشركة ووصلوا عبره الى ملفات إسرائيليين آخرين”.
وتلمّح الوثائق المسربة إلى أن القراصنة وصلوا إلى تفاصيل خاصة بالجيش الإسرائيلي، ووحدات أمن، بينما تشير المعلومات إلى أنهم وصلوا لمكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو.
وأقرّت الشركة باختراق حساب (لينكد إن) الخاص بأحد موظفيها الكبار، في محاولة للتقليل من حجم الأزمة، بينما أشار “القراصنة” أنهك تمكّنوا من الوصول لكمبيوتر المسؤول الكبير في إسرائيل لمدة سنة كاملة.
وتقدم الشركة خدمات أمن إلكتروني في إسرائيل، ومن بين عملائها الجيش الإسرائيلي، بينما قالت مصادر بالجيش، إن “البيانات محمية من قبل مؤسسات عسكرية، وليس من خلال شركات مدنية”. وقال الناطق بلسان الجيش: “نعمل مع عدد من شركات أمن المعلومات في إطار الحفاظ وحماية شبكاته، وهذه القضية قيد الفحص”.
من جانبها، أشارت صحيفة “كالكاليست” الاقتصادية الإسرائيلية إلى إن “الاقتحام تم على ما يبدو عبر شركة فرعية تابعة لشركة “فاير آي” تدعى “منديانت”، مهمتها تقديم معلومات إنترنت استخباراتية لهيئات ومؤسسات تجارية وحكومية.
ولفتت إلى أن “فاير آي” اشترت هذه الشركة الفرعية عام 2013، وتم تعيين مؤسس الشركة الفرعية، كيفين منديا، بعد ذلك مديرًا عامًا لشركة “فاير آي”.
وهناك فرع للشركة في إسرائيل يقع في مستوطنة “رامات جان”، ويرأسه مائير عامور، وتوفر الشركة خدماتها المتعلقة بالإنترنت لعدة شركات ومنظمات ومؤسسات حكومية وأمنية وشركات تكنولوجية بحسب صحيفة عاجل.