الرئيسيةاخبارعربية وعالميةمسؤولة أمريكية: قطر تتخذ قاعدة “العيديد” ذريعة لدعم الإرهاب
عربية وعالمية

مسؤولة أمريكية: قطر تتخذ قاعدة “العيديد” ذريعة لدعم الإرهاب

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

قالت رئيسة اللجنة الفرعية لشؤون الشرق الأوسط في مجلس النواب الأمريكي إيليانا روس ليتينن، إن قطر تموّل جماعات مصنفة إرهابية مثل حماس وتنظيمات في سوريا.
وأضافت إيليانا، خلال جلسة استماع عقدتها اللجنة لبحث ملف الأزمة في الخليج، “قطر احتضنت بشكل علني قادة حماس وطالبان وعددًا من الخاضعين لعقوبات أمريكية، وهناك مسؤول قطري واحد على الأقل قدّم الدعم للعقل المدبر لهجمات 11 سبتمبر، خالد شيخ محمد”.
وتابعت: “كما أن زعيم حركة حماس، خالد مشعل، جعل الدوحة مقرًّا له لسنوات وكذلك جرى تقديم دعم كبير لجماعة الإخوان المسلمين.” وفقًا لشبكة “سي إن إن”.
وتحدثت روس ليتينن، في كلمتها عن مستويات متعددة لتمويل الجماعات المتشددة في قطر. مشيرة إلى أنه ليس كل هذا التمويل يحظى بدعم الحكومة، في الدوحة فهناك جماعات مستقلة تجمع الأموال من الأفراد لدعم القاعدة والنصرة وحماس وحتى داعش.
ونوّهت إلى أن هناك ثلاث مستويات من تمويل الإرهاب في قطر، المستوى الأول يتمثل في التمويل الحكومي، والثاني يظهر عبر دعم من أفراد قد لا تكون الحكومة على علم بهم وتمويل ثالث تعلم عنه الحكومة ولكنها تمتنع عن التحرك لوقفه.
كما رفضت ليتينن “الأعذار” التي تقدمها قطر بأنها تحتضن هذه العناصر لأن أمريكا طلبت ذلك، ورأت أن هذا العذر “لم يعد مقبولًا”.
وأكّدت النائبة الأمريكية أنه “لا يمكن أن نقبل اتخاذ وجود قاعدتنا الجوية (العيديد) هناك كمبرر لهذا التصرف، يجب على الدوحة تغيير سلوكها أو أنها ستخسر دعمنا لهذه القاعدة.”
ورأت أن جميع الدول الخليجية لديها مشكلات تتمثل في دعم جماعات قد لا توافق عليها واشنطن بالضرورة، ولكنها استطردت بالقول: “يبدو أن السعودية والإمارات حققتا تطورًا بشكل سريع جدًّا لمكافحة محاربة تمويل الإرهاب.”