حسناء بنغلاديش تنهي حياتها عبر مكالمة فيديو

أقدمت عارضة أزياء حسناء في بنغلاديش على شنق نفسها بينما كانت تجري مكالمة فيديو مع زوجها.
وأفادت صحيفة “تايمز أوف ذا إنديا” الأربعاء، بأن أقارب ريسيلا بينتي (22 عاما) وجدوها معلقة بحبل في منزلها ولا تستجيب لهم، فسارعوا لنقلها إلى المستشفى.


لكن إسعافها السريع لم يكن ذو جدوى فقد أعلن الأطباء أنها فارقت الحياة بعيد وصولها إلى المستشفى.
وتقول الشرطة إن الدافع وراء الانتحار ليس مؤكدا حتى الآن، لكن يتردد أنها تواجه مشكلات مع زوجها الذي أنجبت منه طفلة.
وكانت العارضة تدرس الأدب الإنجليزي في الجامعة عندما انتحرت. ومارست الحسناء الراحلة هذه المهنة منذ عام 2012 عندما كانت تبلغ 17 عاما فقط.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا