محافظ القطيف يكشف حقيقة إجبار الأهالي على ترك مساكنهم بالمسورة

رد محافظ القطيف فلاح الخالدي حول ما تردد عن إجبار سكان حي المسورة والأحياء المجاورة على ترك مساكنهم والإنتقال لأماكن أخرى للعيش بها.
وأوضح الخالدي بأن كل ما قيل في هذا الشأن غير صحيح ، حيث لم يتم إجبار أحد من الأهالي على ترك مسكنه ، مشددا بأن الأهالي هم من طالبوا بنقلهم من مساكنهم الحالية بسبب تخوفهم من وقوع عمليات الإرهابية.
وكشف في تصريحات صحفية بأن المحافظة قد تلقت عشرات الطلبات من السكان في هذا الشأن، وأضاف بأن المحافظة قد تعاقدت على عدد من الشقق المفروشة في مدينة الدمام لتلبية رغبة الأهالي الراغبين في نقل مسكنهم.
كما أكد بأن هذا النقل سيكون بشكل مؤقت حتى يتم إزالة وتعقب كل أوكار الإرهابيين ومحاصرتهم وتطهير المنطقة تماما من كل البؤر الإجرامية.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا