التويجري يكشف عن رسالة كتبها أمير قطري للملك المؤسس.. ماذا طلب فيها؟_صور

نشرت وسائل إعلام محلية رسالة بعث بها الشيخ عبدالله بن قاسم آل ثاني (حاكم قطر في الفترة من 1331هـ إلى 1368هـ) إلى الملك الراحل عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود، يطلب فيها المساعدة.
ويقول الشيخ آل ثاني في رسالته التي نشرت الجمعة (28 يوليو 2017)، “أوصانا الوالد الشيخ محمد بن ناصر ببعض الكلام ليبلغكم إياه من الرأس، وتعرف سلّمك الله أني ما عاد لي عضد أو ذخر إلا الله ثم جلالتكم في جميع الحالات”.
وأورد الشيخ عبدالعزيز التويجري هذه الرسالة في كتابه “عند الصباح يحمد القوم السرى” وقد اشتمل الكتاب في فصوله الخمسة على العديد من الرسائل من الملك عبدالعزيز- يرحمه الله- وإليه.
وخصص التويجري الفصل الرابع من الكتاب للرسائل المتبادلة بين الملك عبدالعزيز وبعض إخوته من أمراء دول الخليج، ومن تلك الرسائل رسالة الشيخ عبدالله بن قاسم آل ثاني الذي حكم دولة قطر في الفترة من 1331هـ إلى 1368هـ.
وفيما يلي نورد نص رسالة الشيخ عبدالله بن قاسم آل ثاني إلى الملك عبد العزيز (يرحمهما الله) في 8 جمادى الأولى 1339هـ/1920م ، وفقا لـ”الرياض”.
بسم الله الرحمن الرحيم
من عبدالله بن قاسم آل ثاني إلى جناب الأجل الأمجد الأفخم حميد الشيم سنيّ الهمم الهمّام المكرم المعظم أمير المؤمنين عبدالعزيز بن الإمام المبجّل عبدالرحمن الفيصل المحترم، حرسه الله تعالى وتولاّه ووفقه لما يحبه ويرضاه.
بعد السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وجزيل برّه وهباته، والسؤال عن عزيز حالكم على الدوام، دمتم بحال العز والإقبال وبلوغ الآمال. وقد سبق إلى جلالتكم منا كتب أرجو أنها وصلتكم وأنتم بوافر السرور، ثم أدام الله وجودك لا بد أوصينا الوالد الشيخ محمد بن ناصر ببعض الكلام ليبلغكم إياه من الرأس، وتعرف سلّمك الله أني ما عاد لي عضد أو ذخر إلا الله ثم جلالتكم في جميع الحالات.
هذا ما لزم. ومهما يبدُ من لازم نصبح ممنونين. ويبلغ سلامنا الوالد المبجّل وكافة المشايخ الأشبال الفخام والإخوة الكرام. ومنا الأولاد يسلمون عليكم ودم سالمًا محروسًا”.

 

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا