بعد ملازمته للملوك منذ عهد المؤسس.. وفاة رئيس الأخوياء بالديوان الملكي

توفى أمس الجمعة، رئيس الأخوياء بالديوان الملكي ناصر الهويشل، بعد قضائه نحو 70 عاما في خدمة السعودية وحكامها منذ عهد المؤسس الملك عبد العزيز.
وتُقام الصلاة على جثمان الفقيد، اليوم، في بلدة أم الحمام بمحافظة القطيف.
وعُرف “الهويشل” (ولد في الخرج – الدلم في عام 1344) بملازمته لحكام السعودية على مدار 70 عاماً، فكان دائم الحضور ضمن بروتوكولات استقبال الحكام ووفود الدول العربية والأجنبية.
ومن ضمن مهام رئيس أخوياء الملك، تنظيم الأخوياء في المناسبات والزيارات والحراسات، والمشاركة في استقبال رؤساء الدول، حيث يقفون في تشكيلة من الرجال في أرض المطار بملابس بيضاء، ومتقلدين أحزمة جلدية سوداء، تحمل أسلحة بيضاء وخفيفة من نوع الفرد، ويحملون في أيديهم سيوفا ذات ألوان زاهية.
وتعدّ هذه المهنة من ضمن بروتوكولات استقبال القادة، ويعمل الأخوياء على شكل ورديات ومجموعات لتأدية المهام التي تطلب من الديوان والمراسم الملكية، كحضور جلسات مجلس الوزراء في استقبال المواطنين، وكذلك في استقبال ضيوف الدولة من رؤساء الدول، وتوديعهم في المطارات.
الجدير بالذكر أن السعودية تتميز دون غيرها من بلدان العالم بمهنة الأخوياء، ـ الهجانة التي تعد مزيجاً من التنظيم العسكري والتقاليد البدوية ـ حيث يظهر أفرادها مرتدين الثوب الأبيض والغترة البيضاء ويحملون السيف والمسدسات.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا