الرئيسيةاخبارمحلياتمواطنة تروي معاناتها بعد فشلها في استخراج هوية وطنية لأبنائها منذ 34 عاماً
محليات

مواطنة تروي معاناتها بعد فشلها في استخراج هوية وطنية لأبنائها منذ 34 عاماً

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

تتواصل معاناة مواطنة وأبنائها منذ وفاة زوجها قبل 34 عاماً، حيث لم تتمكن بعد من استخراج أوراق ثبوتية لهم تؤكد مواطنتهم.
وقالت المواطنة وتدعى “تائهة” إنها تزوجت في خمسينيات القرن الماضي من ابن عمها، وأنجبت منه ستة أبناء، ولم تستخرج لهم “التابعية” آنذاك؛ كونهم يعيشون في قرية نائية بجازان.
وأضافت أنها استخرجت عند وفاة زوجها عام 1404 حصر ورث من المحكمة الشرعية وأضافت أبناءها معها في التابعية، وحين بلغوا السن القانونية سعت لاستخراج بطاقات أحوال مدنية لهم، ورفعت طلباً بذلك إلى إمارة منطقة مكة المكرمة، وصدر توجيه بتصحيح أوضاعها وأبنائها.
وأبانت بحسب “عكاظ” أنه جرى استبدال “التابعية” ببطاقة أحوال مدنية لها ولابنتها صفية، أما ابنها عبدالله وابنتها فاطمة فلديهما سجل مدني فقط، وابناها موسى ومحسن وابنتها سايبة لا يحملان هوية وطنية.
وذكرت “تائهة” أنها تسكن في منزل شعبي مستأجر بحي شرائع المجاهدين بمكة المكرمة، وليس لديها دخل سوى مبلغ 1000 ريال تتقاضاه من الضمان الاجتماعي، تدفع 800 ريال منه لإيجار المنزل.
من جانبه، قال ابنها عبدالله هزازي (40 عاماً) إنه عمل حارس أمن بأحد القطاعات الأمنية لمدة شهرين دون راتب؛ بسبب عدم حمله هوية وطنية.
بدوره، تعهَّد المتحدث الرسمي لوكالة الأحوال المدنية محمد الجاسر بحل مشكلة الأسرة وإنهاء معاناتها قريباً.