مُطرِب سعودي يعتزل الغناء ويتجه للرقية الشرعية والدعوة إلى الله

مُطرِب سعودي يعتزل الغناء ويتجه للرقية الشرعية والدعوة إلى الله

كشف الأستاذ علي بن يحيى البشري أحد المشتغلين بالرقية الشرعية والعلاج بالقرآن والسُنة النبوية والبالغ من العمر 48 عاماً، كشف عن أنه إحترف الغناء منذ 10 سنين وقد تخصص في الغناء الشعبي لمدة 8 سنوات وفي تلك الفترة أقام نحو 9 حفلات فنية، إلا أنه تعرّض لموقف قد غيَّر من نمط حياته حينما إستمع لمحاضرة بعنوان (الشباب والغفلة) لأحد المشايخ المشهورين بمحافظة خميس مشيط ما دفعه إلى الإعتزال وترك الغناء والإتجاه إلى العلاج بالرقية الشرعية، وأضاف البشري في حواره مع صحيفة الوطن أنه إتجه إلى دراسة علم الرقية الشرعية حيث بدأ بكتاب (الصارم البتّار للتصدي للسحرة والأشرار) للشيخ وحيد عبد السلام بالي، فقام بممارسة الرقية على نفسه وعائلته ثم زملائه وأصدقائه، وبعد أن قدر الله الشفاء على يديه فيمن قام برقيتهم قرر تطوير الفكرة فقد خصص كل يوم جمعة بعد صلاة العصر لإقامة رقية جماعية دون مقابل في منزله بقرية العسرات، وقال البشري أنه وبعد إعتزاله للغناء قرر إكمال دراسته الجامعية فتخصص في دراسة اللغة الإنجليزية ما يؤهله للدعوة بين الجاليات الأجنبية مؤكداً إسلام الكثير منهم على يده.

شاهد ايضاً:
سعودية تبحث لزوجها عن زوجة ثانية لشعورها بالتقصير تجاهه

مُهرب ينثر 2 مليون ريال على الجمهور ليهرب من رجال الأمن عند نقطة تفتيش بـ قنفذة

بتر ساق إحدى الطالبات اللَّاتِي أُصبن في حادثة تفحيط مدينة سيهات بالقطيف