الرئيسيةاخبارعربية وعالميةوزير قطري يعترف: دول المقاطعة تختار مواقيت حاسمة
عربية وعالمية

وزير قطري يعترف: دول المقاطعة تختار مواقيت حاسمة

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

في أول رد فعل قطري على إضافة أشخاص وكيانات جديدة إلى قوائم الإرهاب المدعوم من الدوحة؛ اعترف وزير الخارجية القطري بأن “دول المقاطعة تختار مواقيت حاسمة للإعلان عن قراراتها”.
وقال الوزير محمد بن عبدالرحمن آل ثاني (بحسب رويترز) في إشارة إلى الدول الداعية لمكافحة الإرهاب: “يطلقون تصريحات وتسريبات في مواقيت حاسمة”.
وباللهجة نفسها التي تروجها بلاده منذ بداية الأزمة، قال الوزير القطري إن “الدوحة مستعدة للحوار بشأن مجموعة من القضايا، لكنها لن تتفاوض على موضوعات تتعلق بالشؤون الداخلية”، على حد تعبيره.
بدوره، قال وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش، إن” “مظلومية التصريحات القطرية مذهلة، وتحمُّل المسؤولية عن السلوك غائب تمامًا، وكأن الدول الأربع اتخذت إجراءاتها لأن المنطقة بحاجة لمزيد من التوتر”.
وأضاف قرقاش (في سلسلة تغريدات عبر تويتر): “خطاب الدوحة مكابر وعالي الصوت.. بقدرة قادر، أصبحت مكافحة الإرهاب والسيادة وعدم التدخل أولويات قطرية.. كم نوّد أن نصدق الطرح الإعلامي الجديد ولكن السجل ماثل أمامنا بكل مأساوية”.
وتابع قرقاش: “الخروج من الأزمة يعرقله عدم الإقرار بضررك على جيرانك، وغياب الموضوعية يقود لتعقيد الأزمة في دهاليز الشكاوى.. طريق مظلم لن يؤدي إلى نتيجة”.
واستطرد: “الخطاب القطري الحالي مكابر وعالي الصوت ويفتقد إلى النفس الخليجي التقليدي.. خطاب يفتقد الصراحة مع ماضيه وممارسته، بل يريد أن يفرض تسويته بشروطه” بحسب صحيفة عاجل.