الرئيسيةفن ومشاهيرصدمة للعراقيين بعد اغتيال المذيعة العراقية الحسناء “لوليتا”
فن ومشاهير

صدمة للعراقيين بعد اغتيال المذيعة العراقية الحسناء “لوليتا”

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

صُدم العراقيون، اليوم الإثنين، بعد تأكيد اغتيال مقدمة البرامج العراقية لقاء سعد المشهورة بـ”لوليتا” في شقتها وسط العاصمة بغداد، على يد مسلحين مجهولين.
وقال مصدر أمني عراقي: إن الفنانة ومقدمة البرامج لقاء سعد وجدت مقتولة بعدة طعنات في جسدها داخل شقتها في بغداد، دون معرفة الأسباب.
وتشهد العاصمة بغداد منذ يومين موجة اغتيالات واسعة طالت عددًا من الأطباء والكفاءات العلمية، وسط تحذيرات من انهيار الوضع الأمني
وأكد المرصد العراقي للحريات الصحفية، الإثنين، مقتل الإعلامية العراقية “طعنًا”، وسط بغداد، في حين طالب بالكشف عن تفاصيل “الجريمة المروعة”.
وذكر بيان للمرصد، أنه يدين جريمة مقتل الإعلامية لقاء سعد، ويدعو السلطات المعنية للكشف عن ملابسات الحادث.
والإعلامية لقاء سعد من سكان العاصمة بغداد ومن مواليد 1996، وعملت في تقديم البرامج التلفزيونية، وتشجيع المبادرات الشبابية والفعاليات المجتمعية، حيث شكل مقتلها صدمة للمعجبين والمتابعين.
ويأتي ذلك بعد أيام على مقتل الفنان المسرحي كرار نوشي، حيث اتُهمت ميليشيا العصائب بقتله في منطقة شارع فلسطين شرقي بغداد، وكذلك مقتل عضو هيئة نادي القوة الجوية العقيد بشير فاضل ، فضلًا عن عدد من الأطباء الذين وجدوا مغدورين في منازلهم.
وكان عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية، شاخوان عبدالله، قال: إن العاصمة شهدت نحو 200 حالة خطف خلال النصف الأول من العام الحالي، فضلًا عن عمليات القتل والاغتيال، وهو ارتفاع ملحوظ عن السنوات الماضية.