الرئيسيةاخبارعربية وعالميةتدخّل 75 شرطياً ألمانيا لإنهاء مضاربة بين أسرتين عربيتين.. والسبب
عربية وعالمية

تدخّل 75 شرطياً ألمانيا لإنهاء مضاربة بين أسرتين عربيتين.. والسبب

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

تَسَبّب شجار في برلين بين أسرتين عربيتين، في استدعاء حوالى 75 شرطياً ألمانياً، وتَسَبّب هذا الشجار في حالة من البلبلة في ضاحية ويدينغ الهادئة، بعد أن امتد خلاف فردي بين مراهق في الـ15 من العمر وصبية في الـ21، حول الحجاب، إلى اشتراك العشرات من النساء والرجال وحتى الأطفال العرب في مضاربة، وتعرض رجال الشرطة للشتائم والضرب ومحاولات تحرير المقبوض عليه من قِبَل الشرطة.
ونقلت صحيفة “الإمارات اليوم” عن صحيفة “تاغسشبيغل” الألمانية: أن 75 شرطياً تَدَخّلوا لفك المضاربة والسيطرة على الشجار الذي حدث بعد أن قام فتى مراهق بمحاول انتزاع حجاب الفتاة، وعلى الرغم من أن المراهق قال لأهل الفتاة إنه فعل ذلك من باب المزاح؛ انتشرت موجة الغضب عند أهل وجيران الفتاة، وامتد الأمر إلى معركة حقيقة لم تشهدها المدينة الهادئة من قبل.
ولم تتمكن دورية الشرطة التي وصلت إلى موقع العراك من السيطرة على الحادث، واضطرت إلى استدعاء قوات أخرى، بعد أن شاهدت أن أكثر من 80 شخصاً يشتركون في العراك.
وذكرت الشرطة أن المتشاجرين وجهوا الشتائم لأفرادها، وتعرضوا لهم بالضرب والقذف بالبيض، كما أصيب أحد أفراد الشرطة بإصابة بسيطة في قدمه بعد ضربه بزجاجة.
ونقلت الشرطة أن أفرادها تعرضوا للمقاومة خلال محاولتهم القبض على المتشاجرين، كما حاول آخرون تحريرهم. وقامت الشرطة باعتقال العشرات قبل أن تقوم بإطلاق سراحهم بعد ساعات.