بالصور: تفاصيل استشهاد 10 من رجال الأمن على يد إرهابيي سيهات

قالت وزارة الداخلية السعودية “انه تم القضاء على 3 من المطلوبين بأحد المواقع بحي الزهور ببلدة سيهات التابعة لمحافظة القطيف”، تمت ادانتهم في استهداف مواطنين ومقيمين ورجال أمن، وتخريب للمرافق العامة والمنشآت الأمنية والاقتصادية، وتعطيل الحياة العامة.
وأكدت وزارة الداخلية أنه تم الترصد لهم وقتلهم من قوات الطوارئ الأسبوع الماضي، وهم:
1- جعفر بن حسن مكي آل مبيريك (سعودي الجنسية) والمعلن عنه بتاريخ 29 / 1 / 1438هـ.
2- حسن بن محمود علي أبو عبدالله (بحريني الجنسية) والمعلن عنه بتاريخ 29 / 1 / 1438هـ.
3- صادق عبدالله مهدي آل درويش (سعودي الجنسية) مطلوب للجهات الأمنية.
وشددت الوزارة على أنهم تورطوا في العديد من الجرائم الإرهابية والجنائية، وشاركوا في استشهاد 10 من رجال الأمن خلال عامين ونصف العام، وهم:
– قتل الجندي أول رائد عبيد عابد المطيري بتاريخ 28 / 2 / 1436هـ.
– وإطلاق النار على مبنى شرطة محافظة القطيف بتاريخ 13 / 11 / 1437هـ والتي نتج عنها مقتل الجندي أول عبدالسلام برجس صياح العنزي.
– وإطلاق النار على دورية أمنية بخضرية الدمام بتاريخ 16 / 12/ 1437هـ مما نتج عنه مقتل كل من رئيس رقباء موسى علي القبي، والجندي نواف محماس العتيبي.
– وإطلاق النار على كل من الجندي أول حسن جبار صهلولي، والجندي مفرح فالح السبيعي، ما أدى إلى مقتلهما بتاريخ 24 / 1 / 1438هـ بالدمام.
– وإطلاق النار على دورية أمنية نتج عنها مقتل الجندي أول سلطان صلاح المطيري بتاريخ 29 / 1 / 1438هـ في القطيف.
– وإطلاق النار على الجندي أول موسى دخيل الله الشراري مما أدى إلى مقتله بتاروت بتاريخ 8 / 6 / 1438هـ.
– كما تعرضت دورية أمن ببلدة الجش بمحافظة القطيف لإطلاق نار من سيارة، مما نتج عنه استشهاد الجندي سامي معوض عوض الله الحربي في 12/10/1436.
– اشتبهت دورية أمن بإحدى السيارات بالقرب من مستشفى القطيف المركزي، وعند مبادرة قائد الدورية، الجندي أول فهد قاعد الرويلي، باعتراضها بادر من فيها بإطلاق النار مما نتج عنه استشهاده في 15/6/1438.
وتكررت العمليات الإرهابية من الثلاثة الذين تم القضاء عليهم حيث تمثلت في حرق وسرقة الصرافات وسيارة نقل الأموال، وقتل الأبرياء من المواطنين ورجال الأمن، وفقًا لـ “العربية”.



 



للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا