شاهد: العثور على مراهقة ألمانية في أحد أنفاق “داعش” بالموصل يكشف لغز هربها واختفائها قبل عام

عثرت القوات العراقية على فتاة ألمانية تدعى “ليندا”، مختبئة في أحد أنفاق تنظيم “داعش” بمدينة الموصل، بعد أن نجحت في استعادة السيطرة على المدينة من التنظيم الإرهابي.
وكانت الفتاة البالغة من العمر 16 عامًا، تقبع في النفق برفقة مجموعة من النساء المسلحات، اللائي كن يعملن ضمن قوات شرطة تابعة للتنظيم، تضم نساء من روسيا وتركيا والشيشان وكندا، ‏وارتدت بعضهن أحزمة ناسفة وقت القبض عليهن.
وهربت “ليندا وينزيل”، من بلدة بولسنيتز بالقرب من دريسدن الألمانية قبل عام، بعد أن سافرت لتركيا ‏ بتذكرة باسم والدتها، بعد خداع مسؤولي المطار، وتسللت إلى سوريا ثم العراق، بعد أن أسلمت قبل سفرها، وتعرفت على متشدد عبر الإنترنت أقنعها بالسفر والانضمام لداعش.
وكانت قضية اختفاء ليندا حينها، مثار جدل واسع في ألمانيا تحديدا، وكثرت التكهنات حول مصيرها، حيث ذكرت مصادر فيما بعد مقتلها في إحدى معارك الموصل، إلا أن ظهورها الأخير هذا، الذي نشرته صحف ووسائل إعلام ألمانية أكدت صحته، يثبت أنها ما زالت على قيد الحياة.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا