الرئيسيةاخبارمحلياتمصدر أمني بجدة يكشف حقيقة وجود أفارقة يقومون بسكب مادة الأسيد على النساء بالشوارع!
محليات

مصدر أمني بجدة يكشف حقيقة وجود أفارقة يقومون بسكب مادة الأسيد على النساء بالشوارع!

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

أوضح مسؤول أمني في محافظة جدة حقيقة ما تردد حول وجود عصابة من الجالية الإفريقية تقوم بسكب «مادة الأسيد» على النساء في الشوارع والمجمعات التجارية في المحافظة، وأكد المصدر عدم وجود أي عصابات من هذا النوع، وأنها مجرد شائعات ولم تتلق الجهات الأمنية أي بلاغ حول هذا باستثناء بلاغات لـ”4″ مواطنات خلال أيام العيد بعد رشق مادة حارقة على عباءتهن وكانت إصابتهن طفيفة أثناء تواجدهن في مركز تجاري جنوب المحافظة، بحسب “المدينة”.
وكانت الجهات الأمنية تمكنت من ضبط الجاني وهو مقيم «سوري» تم ضبطه بعد ورود البلاغ الذي جاء بعد تعرضهن لعملية الرشق بفترة من الزمن، إلا أن رجال الأمن رغم عدم وجود أي معلومات عن هوية منفذ هذه الأعمال استطاعوا ضبطه خلال وقت وجيز، وتمت إحالته للنيابة العامة بعد أخذ أقواله.
وحذر المسؤول الأمني من الترويج لمثل هذه الشائعات التي يهدف مروجوها إلى بث الرعب في نفوس المواطنين والمقيمين، موضحًا أن قسم الجرائم الإلكترونية بشرطة منطقة مكة المكرمة يلاحق من يقومون بالترويج لمثل هذه الشائعات عبر مواقع التواصل الإلكتروني لتقديمهم لجهات الاختصاص لينالوا العقوبة، وكانت شرطة منطقة مكة المكرمة قد ضبطت مقيمًا عربيًا رشق عددًا من النساء بمادة تستخدم في الدعاية والإعلان في مجمع تجاري.