بالصور: من الأكثر أناقة ميلانيا ترمب أو بريجيت ماكرون؟

خلال الزيارة الرسمية التي قام بها الرئيس الأميركي دونالد ترمب وزوجته ميلانيا إلى باريس، كانت الأنظار موجّهة إلى سيدتي أميركا وفرنسا لمتابعة إطلالاتهما، وكان السؤال الذي يطرح نفسه في هذا المجال: من كانت الأكثر أناقة؟
وأرادت السيدة الأميركية الأولى ميلانيا ترمب لدى وصولها إلى باريس أن توجّه تحيةً إلى الأناقة الفرنسية عبر ارتدائها تايور باللون الأحمر الفاتح حمل توقيع دار Dior التي تحتفل هذا العام بالعيد الـ70 على تأسيسها. وقد نسّقت إطلالتها مع حذاء أحمر، فيما رفعت شعرها على شكل شينيون، وغطّت عينيها بنظارات سوداء.

أما السيدة الفرنسية بريجيت ماكرون، فقد حافظت من خلال إطلالتها على وفائها لدار Louis_Vuitton التي دأبت على ارتداء تصاميم من توقيعها منذ حملة زوجها الانتخابية وحتى بلوغها مركز سيدة فرنسا الأولى. وقد بدت إطلالة ماكرون عصرية وعمليّة كالعادة، وتألفت من ثوب أبيض قصير ومعطف صيفي باللون نفسه تزيّن بسحابات متعددة. ونسّقت إطلالتها مع حذاء وحقيبة باللون الأزرق.
الإطلالة الثانية لميلانيا كانت خلال العشاء الذي جمع بين رئيسي الولايات المتحدة وفرنسا في أحد مطاعم برج إيفل. وقد اختارت أن ترتدي ثوباً بألوان العلم الفرنسي حمل توقيع المصمم الأميركي-الفرنسي هيرفي بيار، فيما اعتمدت بريجيت ثوباً قصيراً من الدانتيل باللونين الأسود والأبيض.

وفي إطلالة ميلانيا الثالثة خلال العرض العسكري الذي جرى بمناسبة احتفالات العيد الوطني الفرنسي، اعتمدت سيدة أميركا الأولى ثوباً أبيض مطبّعاً بالأزهار حمل توقيع دار Valentino نسّقته مع حزام وحذاء باللون الأزرق. أما بريجيت فاختارت ثوباً وسترة باللون الكحلي من Louis Vuitton يشبهان إلى حدّ ما إطلالتها البيضاء في استقبال ميلانيا. وقد نسّقت أزياءها مع حذاء باللون البيج وحقيبة من دار Vuitton أيضاً.
ورغم كون إطلالات بريجيت ماكرون العصرية تستحوذ على إعجاب العديد من متابعيها ونقّاد الموضة، إلا أنها لم تستطع أن تنافس أنوثة وأناقة السيدة الأميركية الأولى التي اكتسبت بفضل عملها السابق في مجال عرض الأزياء قدرة على اختيار الزي المناسب لإطلالتها وللمناسبات التي ترتادها، فهل توافقونا الرأي؟

    

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا