تغليظ عقوبة التفحيط إلى القتل تعزيراً من العام المقبل في حالة إذا ما حدثت حالات وفاة

تغليظ عقوبة التفحيط إلى القتل تعزيراً من العام المقبل في حالة إذا ما حدثت حالات وفاة

أصدر ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز توجيهاته للإدارة العامة للمرور تقضي بتحويل كافة القضايا المتعلقة بالتفحيط إلى هيئة التحقيق والإدعاء العام، لتُنظَر في المحاكم العامة والجزئية، وبحسب مصادر في إدارة المرور فإن المُقتَرح يوصي بتغليظ العقوبة على المُفحّطين والتي قد تصل للقتل تعزيراً في حال ما إذا نتج عنها حالات وفاة، وقد أفاد مصدر قضائي أن عقوبة (القتل) المُشدَدة للمُفحِّط لا يجوز العفو عنها لتعلقها بمبدأ الحق العام وذلك لأن ممارسة التفحيط تكون وسط جمهور من الناس ما يُعد مخالفة للنظام والقانون وبالتالي تتحول القضية من مرورية إلى أمنية، كما أوضح المصدر أن المقترح لا يفرق بين القتل عمداً أو خطأ وذلك لإنتفاء إحتمالية القتل الخطأ لأن المُفحِّط يمارس ذلك وهو على علم بالمخاطر التي قد يقع فيها، والجدير بالذكر أن عدد القضايا المتعلقة بالتفحيط والتي نظرها مرور الرياض وحده بلغ 1124 قضية منذ بداية هذا العام.

شاهد أيضاً:
رئيس الهيئة يقرر عدم وقوف رجال الهيئة أمام الأسواق لمنع الشباب من الدخول

إصدار قانون يخوّل للمرأة السعودية حق مزاولة المحاماة كمهنة رسمية

بأمر ملكي: ترحيل العمالة الإندونيسية ومنع إستقدامهم مرة أخرى على خلفية مقتل الطفلة تالا